خطة “نتنياهو”: دعوة 161 زعيم للاحتفال بالذكرى أل 70 لاحتلال فلسطين

قالت صحيفة ”إسرائيل اليوم” العبرية أن خطة لرئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” هدفها جلب (161) من زعماء الدول والشخصيات الرفيعة لحضور احتفالات دولة الاحتلال الإسرائيلي بما تسميه الذكرى أل 70 لاستقلالها والتي ستكون في شهر نيسان من العام 2018.
خطة “نتنياهو” تأتي لمناهضة مقولة أن دولة الاحتلال الإسرائيلي تعيش حالة عزلة سياسية، وإعطاء صورة معاكسة لذلك، لهذا يهدف رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي دعوة (161) زعيم دولة تقيم علاقات دبلوماسية مع حكومته من أصل (194) دولة.
“نتنياهو” كما قالت الصحيفة العبرية يريد الحصول على صورة انتصار لتبديد المقولات عن العزلة السياسية لدولة الاحتلال الإسرائيلي، وفي مناسبات عدة عدة نفى “نتنياهو” وجود دولة الاحتلال في عزلة، وأن ما يجري هو محاولات فلسطينية لإعطاء انطباع بأن دولة الاحتلال تعيش حالة عزلة من خلال منظمة BDS وبعض منظمات الأمم المتحدة.
وبدلاً من الحديث عن حالة العزلة، يتحدث رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي عن الكثير من الدول التي تتودد ل “إسرائيل” وتريد تقوية علاقاتها معها، ومن هذه الدول إفريفية ومنها من أمريكا اللاتينية وبعض الدول الإسلامية.
وختم “نتنياهو” أقواله حول مبادرته:
” بصفتي وزيراً للخارجية أطلب ممن يتحدثون عن العزلة أن يعطوني دقيقة واحدة من هذه العزلة، أنا لدي عدد هائل من زعماء ومسؤولين يريدون زيارتنا أو دعوتنا لزيارتهم، هذا ما يجري في العالم أجمع”.
الجدير ذكره أن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي تحدث في مناسبات عدة عن تطور علاقة حكومته مع عدد من الدول العربية السُنية المعتدلة، وأن هذه الدول لم تعد ترى ب” إسرائيل” عدو، بل ترى فيها شريك في محاربة “الإرهاب”.
وفي السياق نفسه، “أفيغدور ليبرمان” وزير الحرب الإسرائيلي قال في لقاء له مع القناة الثانية الإسرائيلية بمناسبة مرور عام على توليه منصبه بأن الدول العربية المعتدلة باتت تدرك أن “إسرائيل” ليست المشكلة، بل هي الحل حسب تعبيره.

وكالة وطن 24 الاخبارية

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا