لبنان: فتح تضع اكاليل زهور على اضرحة الشهداء لمناسبة العيد

بيروت – نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان مسيرات في كافة المخيمات الفلسطينية، حيث وضع كوادر واعضاء الحركة اكاليل من الزهور على اضرحة الشهداء لمناسبة عيد الفطر.

ففي مخيم البداوي نظَّمت قيادة حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” في شمال لبنان مسيرة جماهيرية شارك فيها عضو المجلس الثوري لحركة “فتح” رفعت شناعة، وأمين سر المنطقة أبو جهاد فياض، وممثلو الفصائل الفلسطينية، وحشد غفير من ابناء شعبنا.

وانطلقت المسيرة من أمام مقر الشهيد ياسر عرفات وجابت الشوارع الرئيسة للمخيَّم، لتنتهي في مقبرة الشهداء، حيث وُضِعَت الأكاليل على أضرحة الشهداء.

وألقى مسؤول إعلام حركة “فتح” في شمال لبنان مصطفى أبو حرب، كلمةً هنّأ فيها أبناء شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات داعياً الفصائل الفلسطينية إلى حماية أمن المخيَّمات من عبث العابثين، وتمتين الوحدة الوطنية من أجل حماية للمشروع الوطني، والعمل على الضغط على “الأونروا” والجهات المعنية من أجل الإسراع في إعادة إعمار مخيَّم نهر البارد.

وفي مخيم نهر البارد انطلقت مسيرة جماهيريّة صبيحة يوم العيد من أمام ساحة القدس لتجوب شوارع المخيَّم لوضع أكاليل ‎الزهور على أضرحة الشهداء، يتقدَّمها حملَة الأكاليل والفرقة الموسيقية لمؤسّسة الأشبال والفتوة.

وألقى أمين سرّ اللجنة الشعبية في مخيَّم نهر البارد أبو فراس ميعاري، كلمةً استذكر فيها شهداء الثّورة الفلسطينية الذين ارتقوا إلى العُلا دفاعًا عن وطننا الحبيب فلسطين، معاهدًا إيّاهم باستمرار المسيرة الوطنية، والتمسُّك بالأهداف العُليا التي استشهدوا من أجلها.

الى ذلك قامت حركة “فتح” وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا بزيارة مقبرة الشهداء في عين الحلوة، ووضعت أكاليل الزهور على أضرحة الشهداء.

وبعد قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء الثورة الفلسطينية وعلى رأسهم الشهيد ياسر عرفات، دعا امين سر حركة فتح في صيدا العميد ماهر شبايطة الى الوحدة بين الفصائل الفلسطينية تحت راية العلم الفلسطيني وانهاء الاانقسام.

وفي مخيم المية ومية توجه كوادر حركة ووفود شعبية وتنظيمية إلى مقبرة الشهداء، حيث وضعوا أكاليل من الزهور على اضرحة الشهداء.

وفي المناسبة ألقى أمين سر شعبة المية ومية غالب الدنان، كلمةً حيّا فيها الشهداء الأكرم منا جميعاً، وهنَّأ الأسرى على صمودهم الأسطوري ونيلهم مطالبهم العادلة.

كما نظمت حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في مخيم الرشيدية جنوب لبنان، انطلقت من مقر قيادة إقليم لبنان باتجاه مقبرة الشهداء ، تقدَّمها أمين سر حركة “فتح” وفصائل “م.ت.ف” في منطقة صور العميد توفيق عبدالله وممثّلو فصائل المنظمة.

والقى عضو قيادة حركة “فتح” العميد يوسف زمزم كلمة هنَّأ فيها شعبنا الفلسطيني بحلول عيد الفطر، مؤكداً الاستمرار في نضالنا حتى تحقيق أهداف شعبنا بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلّة وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم.

كما قام وفد من حركة “فتح” في مخيم البرج الشمالي بوضع أكاليل من الزهور على النصب التذكاري لمجزرة النجدة ومجزرة نادي الحولة، وعلى النصب التذكاري لشهداء الثورة الفلسطينية.

وأكد الوفد على إستمرار حركة “فتح” في نضالها وكفاحها حتى تحقيق اهداف شعبنا الفلسطيني في الحرية والعودة، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا