أبو مويس والقنصل الفرنسي يوقعان مذكرة تفاهم للتعاون البحثي “برنامج المقدسي”

وقع وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمود أبو مويس، مع القنصل الفرنسي العام رينيه تروكاز، اليوم الخميس، مذكرة تفاهم للتعاون البحثي “برنامج المقدسي”، والذي يهدف لتسهيل وتطوير الشراكات العلمية بين الباحثين الفرنسيين والفلسطينيين في مؤسسات التعليم العالي والمؤسسات البحثية.

وتشمل الاتفاقية التي وقعت بمقر الوزارة بمدينة رام الله، تعزيز التبادل بين الأوساط العلمية الفرنسية والفلسطينية، وتطوير مشاريع بحثية مشتركة تكون مبتكرة وذات جودة عالية، ودعم التدريبات البحثية، وتعزيز تبادل الباحثين، وكذلك تعزيز الوصول إلى شبكات البحث والمشاريع الأوروبية أو الإقليمية أو الدولية، وترويج ونشر الأنشطة البحثية المشتركة.

وسيتم من خلال البرنامج دعوة المؤسسات البحثية في كلا البلدين لتقديم مشاريع مشتركة، وتسليط الضوء على بعض الموضوعات ذات الأولوية، المتوائمة مع الاستراتيجيات البحثية الوطنية فيهما، بحيث يتم اختيار المشاريع بناء على الجودة العلمية، وكفاءة وتكامل فرق البحث، وإشراك وتدريب الباحثين الشباب، لا سيما طلبة الدكتوراة وما بعدها، والعمل من أجل استدامة المشروع، بما في ذلك نشر النتائج، وإمكانية تطوير شراكات طويلة الأمد.

وفي السياق، أكد أبو مويس أهمية توقيع هذه الاتفاقية، خاصة على صعيد تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات البحثية، لافتا إلى الحرص على خلق مزيد من الشراكات بين الجامعات الفلسطينية ونظيراتها الفرنسية.

وشدد أبو مويس على حرص الوزارة لدعم وتعزيز البحث العلمي التطبيقي المنتج، الذي ينعكس أثره على تطوير المجتمع الفلسطيني، مؤكدا أن هذه الاتفاقية تأتي استكمالا للتعاون الوثيق مع الجانب الفرنسي.

من جانبه، أكد القنصل الفرنسي أن توقيع هذه المذكرة خطوة لتعزيز مزيد من التعاون البناء في المجالات الأكاديمية والبحثية، مؤكدا مواصلة الجهود لبناء مزيد من الشراكات بين البلدين.

وعلى هامش التوقيع، ناقش الجانبان تعزيز التعاون ليشمل مجالات أخرى للتعليم العالي والبحث العلمي، بما في ذلك معرفة متبادلة أفضل للتعليم العالي الفرنسي والفلسطيني، وأنظمة البحث العلمي، وتبادل الأساتذة والطلبة، ولا سيما في إطار اتفاقيات التعاون بين المؤسسات، وكذلك التعاون بخصوص التوظيف للخريجين والشباب، وتعزيز الابتكار وريادة الأعمال.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الاتفاقية تأتي امتدادا للتعاون العلمي المستمر منذ عام 2001 الناتج عن اللجنة الفرنسية- الفلسطينية الأولى المشتركة للتعليم العالي والبحث، والتي اجتمعت في باريس في 7 كانون الأول عام 2000.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا