هيئة الأسرى ونادي الأسير ينعيان القائد الوطني الوزير قدري أبو بكر

نعت هيئة الأسرى ونادي الأسير، مساء اليوم السبت، إلى جماهير شعبنا، المناضل الوطني الكبير، رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الوزير قدري أبو بكر الذي توفي إثر حادث سير.
وقالت الهيئة ونادي الأسير في بيانهما، نودع اليوم مناضلًا وقامة وطنية، أمضى حياته مدافعًا عن قضايا شعبه، وحقوقه، وعلى رأسها قضية الأسرى حتّى آخر لحظة في حياته.
وأضاف البيان، لقد عايش ابو بكر محطات هامة في الثورة الفلسطينية، داخل السجون وخارجها، والتحق في حركة التحرير الوطني (فتح) في مرحلة مبكرة من عمره، منذ أواخر الستينيات، وواجه الأسر منذ سنوات السبعينيات، وأمضى في سجون الاحتلال 17 عامًا، شارك خلالها في العديد من معارك الحركة الأسيرة.
كما نعت لجنة الطوارئ الوطنية العليا للحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي القائد الوطني الكبير الأسير المحرر، اللواء قدري أبو بكر.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا