” لا إزدواجية في التعامل مع حقوق الإنسان “

كتب الكاتب والمحلل السياسي، عضو لجنة الشؤون الخارجية والبرلمانية في المجلس الوطني الفلسطيني ، رئيس جمعية جذور لحقوق المواطن الدكتور فوزي السمهوري..

” لا إزدواجية في التعامل مع حقوق الإنسان  “

قرار مجلس النواب الأمريكي ” الكونغرس ” بأن إسرائيل دولة غير عنصرية يعد إنقلابا على أحكام الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وعلى الإتفاقية الدولية للقضاء على كافة اشكال التمييز العنصري.. أليس قانون القومية الإسرائيلي اكبر دليل على عنصرية إسرائيل؟ …. أليس نكران حق الشعب الفلسطيني الأساس بالحرية وتقرير المصير نموذجا آخر لعنصرية الكيان الإستعماري الإسرائيلي ؟ أليس وصف تقرير منظمة العفو الدولية إسرائيل بنظام فصل عنصري ودعوته المجتمع الدولي لتفكيك نظام الفصل العنصري الإسرائيلي دليل اكيد وموثق من منظمة دولية تتمتع بمصداقية عالية دوليا على السياسة الممنهجة بالتمييز العنصري لإسرائيل بحق الشعب الفلسطيني ؟ أمريكا بإنقلابها على مبادئ وسمو حقوق الإنسان تفقد بإزدواجيتها وإنحيازها لإسرائيل مصداقيتها بسياستها وتقاريرها الصادرة والتي تصدر عن تقييمها لحقوق الإنسان في العالم… أدعو المنظمات الحقوقية الإقليمية والدولية لدعم حق الشعب الفلسطيني الأساس بالحرية والإستقلال والتنديد بالإزدواجية الأمريكية بالتعامل مع حقوق الإنسان وفقا لتحالفاتها ومصالحها… ؟

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا