د. مجدلاني يثمن دعوة “البريكس” بإجراء مفاوضات مباشرة بشأن إنشاء دولة فلسطين ذات سيادة والدعوة لتقديم دعم للأونروا

ثمن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني د.أحمد مجدلاني دعوة زعماء دول “بريكس” المجتمع الدولي إلى دعم المفاوضات المباشرة التي تؤدي إلى إنشاء دولة فلسطين ذات سيادة،قائلا هذه الدعوة بحاجة إلى ترجمة عملية على الأرض عبر طرح مبادرة دولية للسلام تتبناها المجموعة .

وتابع د.مجدلاني أن الإعلان الختامي الذي نشر بعد القمة والذي أكد قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والجمعية العامة للأمم المتحدة، وكذلك مبادرة السلام العربية الهادفة إلى تنفيذ حل الدولتين، إنشاء دولة فلسطين ذات سيادة، والدعوة لتقديم الدعم المالي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الاونروا”،يأتي في ظرف يتطلب إعادة الاعتبار لقرارات الشرعية الدولية وتفيذها بعيدا عن سياسية الكيل بمكيالين وازدواجية المعايير الدولية.

وأشار د.مجدلاني أن مجموعة البريكس بدولها وما تمثله من ثقل دولي سياسي واقتصادي قادرة على فرض معادلة دولية جديدة تنتصر لحقوق الشعوب في تقرير مصيرها وانهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية بما يحقق أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف د.مجدلاني أن زمن الهيمنة الأمريكية على العالم قد بدأ بالتلاشي وأن دعمها للاحتلال جعلها شريكا له في جرائمه ضد الشعب الفلسطيني .

كما أشار د.مجدلاني أن انضمام ست دول جديدة إلى المجموعة وهي ، وجمهورية مصر العربية، وجمهورية إثيوبيا الديموقراطية الاتحادية، وجمهورية إيران الإسلامية، والمملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، لتصبح أعضاء كاملي العضوية في مجموعة بريكس ،يعطيها قوة اضافية، وخصوصا وجود الدول العربية التي ستكون مساندة للحق الفلسطيني في دعم الجهود لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا