“فتح” والقيادة تنعيان المناضل يحيى طهبوب

نعت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” والقيادة الفلسطينية، المناضل الكبير والفدائي الحر يحيى طهبوب “أبو خالد”، الذي وافته المنية، في الإمارات، اثر إصابته بفيروس “كورونا” عن عمر يناهز (65 عاما).

وقالت الحركة في بيان لها: إن طهبوب المولود عام 1955، التحق بصفوفها وكان من أشبالها في الساحة الليبية، ثم استمر في العمل الطلابي، والتحق بالقطاع الغربي والسرية والكتيبة الطلابية (كتيبة الجرمق) وكان نموذج الإنسان المحب للناس وللوطن وللحرية والفدائي الذي لم يترك مكانا كانت فيه مواجهات وقتال الا وكان في مقدمة المقاتلين.

وأضاف البيان، “تشهد له المعارك التي خاضها في صفوف “كتيبة الجرمق” في بنت جبيل والنبطية، وعلى امتداد الجنوب اللبناني، وفي الجبل والبقاع، دفاعا عن الحرية، وحق الثورة الفلسطينية في البقاء والمقاومة”.

وأشار إلى أن طهبوب التحق بجامعة بيروت العربية، وكان طالب علم وفدائيا في نفس الوقت، واستطاع التوفيق بين نضاله ودراسته.

واعتبرت الحركة أنه برحيل الفدائي طهبوب خسرت الثورة الفلسطينية، و”فتح” فارسا من فرسانها، وأحد روادها الأوائل، الذين كان لهم باع طويل في الحفاظ على مشروعنا الوطني.

 

شاهد أيضاً

ناصر: ندعو كافة الفصائل والمواطنين إلى المشاركة الإيجابية في العملية الانتخابية

عملية التسجيل ستنطلق صباح 10 شباط ولغاية أربعة أيام المقدسيون المقيمون في القدس مسجلون تلقائيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − اثنان =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann

Contact Us