Foto: Sara Fuglsig

طعن صبي بالسكين بعد نشر تعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي

كتب: وليد ظاهر*

طعن صبي يبلغ من العمر 17 عاماً بعد نزاع على وسائل التواصل الاجتماعي، اليوم الاثنين، والجاني يبلغ من العمر 16 عاماً.
حدث النزاع بين صبيين يبلغان من العمر 16 و17 عاماً تطور بشكل كبير بعد ظهر يوم الاثنين عندما طعن أحدهما الاخر بسكين في أودنسي (Odense).
حسب ما أبلغت الشرطة قناة (TV 2 Fyn).
ووقعت حادثة الطعن في سكوفسوبوفونغيت (Skovsbovænget) في أودنسي، وتلقت الشرطة بلاغاً الساعة 17.22.
وقالت سنييفا بيدرسن رينغ، مستشارة الاتصالات في شرطة فين، أن النزاع قد نشأ بين الصبيين بسبب تعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي.
وأضافت: الاثنان يعرفان بعضهما البعض، لكن المشكلة ليس لها علاقة بالعصابات أو التجمعات.
وحول مدى معرفة الصبيين لبعضهما البعض وما هي التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل أكثر دقة، لم توضح شرطة فين ذلك.

* رئيس التحرير

المصدر: قناة تي في 2

شاهد أيضاً

الدنمارك تفكك شمل عائلة سورية و الأب يصاب بالجلطة

شُلت اليد اليسرى لـ عمر الناطور بعد أن تلقى قراراً بالترحيل هو و زوجته أسماء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × خمسة =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann

Contact Us