رحيل المناضل الوطني الكبير محمود احمد الخالدي (ابو عماد)

سفير دولة فلسطين في سوريا
(1932م_2021م)
بقلم لواء ركن /عرابي كلوب
20/4/2021م
السفير/محمود احمد الخالدي (ابو عماد)فارس من فرسان الثوره الفلسطينيه ومن خيرة رجالاتها الانقياء وعلم من اعلامها،،وطنيا وقوميا عربيا بأمتياز واحد أعمدة وقادة الثوره الفلسطينيه وعضو اللجنه المركزيه الاولي لحركة فتح والدبلوماسي المخضرم وعميد السلك الدبلوماسي في الجمهوريه العربيه السوريه وقائد من جيل الرواد والطليعه الثوريه.
ترجل السفير/محمود الخالدي ملتحقا بكوكبة ال/ش/هد/اء/ القاده الاوائل الذين رافقهم طوال مسيرة حياته وذلك مساء يوم الجمعه الموافق16/4/2021م في مستشفي يافا بالعاصمه السوريه دمشق حيث كان يعالج من اثر اصابته بفايروس الكورونا اللعين بعد حياة حافله بالانتماء والاصاله والدفاع عن القرار الوطني المستقل وعن (م.ت.ف) الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني.
المناضل/محمود احمد الخالدي من مواليد مدينة حيفا المحتله عام1932م،شاهد بأم عينه مأساة النكبه التي حلت بالشعب الفلسطيني والقتل والتهجير واحتلال الارض عام 1948م وهو في سن السادسه عشر من العمر حيث بقيت راسخه في ذهنه بالرغم من مرور الزمن،هاجرت عائلته من مدينتهم بعد احتلالها وطرد اصحابها الاصليين الي المنافي والشتات واستقرت العائله في سوريا حيث اكمل دراسته ومن ثم التحق بجامعة دمشق وحصل علي الشهاده الجامعيه،غادر بعدها الي دولة الكويت للعمل وهناك التقي برفاق الدرب والمسيره والتي شكلت حركة فتح حيث كان من الخليه الاولي في الحركه وانتخب عضوا في لجنتها المركزيه الاولي وكان واحدا من المشاركين في الاجتماع الذي تم فيه اتخاذ قرار الانطلاقه للكفاح المسلح داخل الارض المحتله في الفاتح من يناير عام 1965م.
اصبح المناضل/محمود الخالدي ثاني مدير لاول مكتب ل(م.ت.ف)في سوريا بعد الاخ المناضل المهندس/مصطفي سحتوت بعد العام 1965م،واصبح فيما بعداول ممثل لممثليه(م.ت.ف)في دمشق منذ عام 1969م ومن ثم اول سفير لدولة فلسطين لدي الجمهوريه العربيه السوريه.
السفير/محمود الخالدي وطني كبير ومن القامات المؤسسه لثورتنا الرائده حركة فتح منذ البدايه،يعرفه ابناء شعبنا الفلسطيني في المخيمات ويحتسب له انه كان جامعا للطيف الفلسطيني علي مستوي الساحه السوريه،،عطاؤه لا ينضب.
لقد كانت بوصلته تشير دائما الي فلسطين والقدس،رجل الفكر والكلمه الوطنيه الصادقه ،عضو الاتحا العام للكتاب والادباء الفلسطينيين.
عايش الثوره منذ البدايات وكان مثالا للمناضل الفذ والمكافح الصلب العنيد الذي وهب كل حياته من اجل تحقيق المبادئ التي أمن بها هو ورفاقه القاده ال/ش/هد/اء/ ليجسد حلم شعبنا في دحر الاحتلال الصهيوني واقامة الدوله الفلسطينيه المستقله وعاصمتها القدس الشريف،فهو فارس من فرسان بلادي والفلسطيني المثابر والملتزم وفي كفاحه كان خير ممثل ل(م.ت.ف) وسفيرا لدولة فلسطين في سوريا وقد حظي بأحترام وتقدير الجميع،رجل مخلص في خدمة شعبه وقضيته الماجده،هو عميد سفراء فلسطين،امضي في مهمته الاستثنائيه أكثر من خمسين عاما سفيرا للمنظمه وفلسطين فيما بعد،
من الرواد الاوائل الذي ظل صاحب حضور ولم يثنيه تقدم العمر عن النشاط والمتابعه اليوميه لمهامه حتي اصابته بفايروس الكورونا اللعين الذي تمكن منه
السفير/محمود الخالدي(ابو عماد) انجز رساله أخري في الحياة من خلال تأهيل ابنائه صبايا وشباب وتسليحهم بالعلم والمعرفه.بأعلي الدرجات شأنه شأن الفلسطيني الذي واجه النكبات اما بالصمود اوبالعلم او بالنضال او جميعهم ،،فهزم بذلك كل مخططات الاقتلاع والاباده والتجهيل والنسيان .
دافع عن الشرعيه الوطنيه الفلسطينيه وحماية(م.ت.ف) الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني وقائدة نضاله الوطني وحمايه القرار الوطني المستقل وكان جامعا للطيف الفلسطيني في سورياومثل العطاء بصمت العاملين واخلاص المؤمنين من اجل شعبه ونضاله الوطني.
خلال شهر مارس الماضي اصيب السفير/محمو الخالدي بفايروس الكورونا اللعين ادخل علي اثره مستشفي يافا بدمشق للعلاج وبتاريخ 21/3/2021م هاتف السيد الرئيس/،محمود عباس للاطمئنان عن صحة رفيق دربه السفير/ابو عماد واحد مؤسسي حركة فتح وعضو لجنتها المركزيه الاولي داعيا المولي ان يشفيه ويعافيه.
مساء يوم الجمعه الموافق16/4/2021م فاضت روحه الي بارئها بعد مسيره حافله بالنضال والعطاء والانجاز،، وشيع جثمانه الطاهر يوم السبت الموافق17/4 من مستشفي يافا الي بيته لالقاء نظرة الوداع عليه من قبل اسرته ومن ثم الي مقبره ال/ش/هد/اء/ بمخيم اليرموك ليدفن بجانب رفاقه ال/ش/ه/داء/ في جنازه مهيبه رغم انتشار وباء الكورونا اللعين حيث شارك في مراسم التشييع د. سمير الرفاعي عضو اللجنه المركزيه للحركه والرفيق طلال نا جي نائب الامين العام لل/جب/هه/ القياده العامه والرفيق ابو احمد فؤاد نائب الامين العام لل/جب/هه ال/شع/بي/ه واعضاء المكاتب السياسيه للفصائل والقيادات الفلسطينيه وضباط جيش التحرير بسوريا حيث تمت الصلاه علي جثمانه الطاهر ووري الثري في مأواه الاخير.
رحم الله المناضل الوطني الكبير السفير/محمود احمد الخالدي(ابو عماد)واسكنه فسيح جناته .
هذا وتم اقامة مجلس عزاء للسفير الراحل/محمود الخالدي في دمشق حضره وزير الخارحيه السوري د. فيصل مقداد وقاده فصائل (م.ت.ف) الشخصيات الاعتباريه وحشد كبير من شعبنا الفلسطيني والعديد من السفراء والاصدقاء العرب والاجانب.
الرئيس/محمود عباس ينعي المناضل الوطني الكبير/محمود الخالدي.
نعي رئيس دوله فلسطين محمود عباس المناضل والقائد الوطني الكبير/محمود الخالدي(ابو عماد) احد القادة المؤسسين لحركة فتح وعضو لجنتها المركزيه الاولي والذي شارك في اتخاذ قرار انطلاقة الكفاح المسلح في 1/1/1965م الذي انتقل الي رحمة الله تعالي مساء يوم الجمعه في مستشفي يافا بدمشق وهو علي رأس عمله سفيرا لدولة فلسطين وممثلا ل(م.ت.ف) في سوريا منذ العام1969م واشاد الرئيس بالمناضل والقائد الوطني ابو عماد الذي كان مثالا للنزاه والعطاء الوطني والذي بقي متمسكا بوحدة(م ت ف)وقرارها الوطني المستقل وهذا وجه سيادته بتنكيس الاعلام لمدة يوم واحدحدادا علي روح المناضل الوطني الكبير/محمود الخالدي.
ونعت حركة فتح المناضل والقائد الوطني الكبير/،محمود الخالدي(ابو عماد) احد القاده المؤسسين لحركة فتح وعضو لجنتها المركزيه الاولي
والذي شارك في اتخاذ قرار الانطلاقه للكفاخ المسلح بتاريخ1/1/1965م الذي انتقل الي رحمة الله تعالي وهو علي راس عمله في العاصمه السوريه دمشق سفيرا لدولة فلسطين وممثلا ل(،م.ت.ف)،، منذ عام 1969م وتقدمت الحركه بخالص العزاء والمواساة لعائلة الفقيدولشعبنا الفلسطيني في اماكن تواجده بفقد القائد والمناضل الوطني السفير/محمود الخالدي سائلين المولي ان يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه جميل الصبر وحسن العزاء
ونعت سفارة دوله فلسطين في الجمهوريه العربيه السوريه بمزيد من الرضي بقضاء الله وقدره القائد المناضل الكبيرالسفير/محمود الخالدي(ابو عماد) الذي انتقل الي جوار ربه في دمشق يوم الجمعه الموافق16/4/2021م وتتقدم من ابناء شعبنا الفلسطيني عامه في الوطن والشتات والمهجر بخالص العزاء ولايسعنا الا ان نسأل الله عز وجل ان يتغمد القائد المناصل برحمته وان يسكنه فسيح جناته .
وان يلهمنا الصبر والسلوان.
ونعي رئيس المجلس الوطني الفلسطيني /سليم الزعنون. المناضل والقائد الكبير عضو المجلس الوطني الفلسطيني وسفير دولة فلسطين لدي الجمهوريه العربيه السوريه محمود الخالدي،وعدد الزعنون في بيان صدر عنه مناقب الراحل الكبير في الالتزام والوفاء لفلسطين والعمل المتفاني طيلة سني عمره دفاعا عن حقوق شعبها في كافة المواقع المتقدمه الوطنيه والتنظيميه التي شغلها وتقدم الزعنون من عائلة الفقيد داخل الوطن وخارجه ومن ابناء شعبنا بأصدق مشاعر التعازي والمواساة داعيا الله عز وجل ان يتغمده برحمته ومغفرته.
ونعي الاخ القائد/فاروق القدومي(ابو اللطف) المناضل الكبير الاخ السفير /محمود الخالدي (ابو عماد) ممثل (م.ت.ف)،في سوريا منذعام 1969م وسفيرا لدولة فلسطين حتي وافته المنيه يوم الجمعه الموافق16/4/2021م في العاصمه السوريه دمشق متأثرا بمضاعفات جائحة الكورونا بعد عمر مديد افناه بالنضال والكفاح وخير ممثل مدافع عن فلسطين وحقوق شعبها المشروعه،كان المغفور له باذن الله ابو عماد دورا هاما بانطلاقة الثوره واختيار الكفاح المسلح نهجا كما كان عروبيا وحدويا يجمع ولا يفرق سياسيا لبقا ودبلوماسيا بارعا وقد كان صلبا عنيدا مخلصا وفيا للمبادئ التي أمن بها وبقي علي العهد والقسم حتي الرمق الاخير ولابد لاجيالنا القادمه في دول الطوق الا ان تقتدي بهذه المدرسه وتحافظ علي الارث العطر الذي تركه ،اتقدم بأسمي بأصدق أيات التعازي من شعبنا الفلسطيني وقياداته ومن أسرة الفقيد العزيز ومن عموم عائلة الخالدي الكرام ومن كل من عرفه فأحبه سائلا الله عزوجل ان يتغمد الفقيد الغالي بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته مع ال/ش/هد/اء/ والصديقين ويلهمنا ويلهمكم جميل الصبروالسلوان وحسن العزاء.
ونعت الدائره السياسيه ل(م.ت.ف) الي جماهير شعبنا وأمتنا العربيه والاسلاميه واحرار العالم القائد الوطني الكبير سفير دولة فلسطين في الجمهوريه العربيه السورية محمود الخالدي(ابو عماد) واحد القاده المؤسسين لحركة فتح وعضو لجنتها المركزيه الاولي واشادة الدائره السياسيه للمنظمه بالمناضل والقائد الوطني الكبير الخالدي الذي امضي حياته مناضلا حرا شريفا مدافعا عن فلسطين وقضيتها وشعبها وقرارها الوطني المستقل.
كذلك نعت فصائل (م ت ف)،السفير/محمود الخالدي مشيدين بمسيرته النضاليه حيث كان جامعا للكل الفلسطيني في الساحه السوريه.

شاهد أيضاً

عامان على رحيل القائد الوطني الطيب عبد الرحيم

يصادف اليوم الثامن عشر من آذار، الذكرى الثانية لرحيل القائد الوطني الكبير الطيب عبد الرحيم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

19 − عشرة =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!