ردا على تصريحات بن جاسم

بقلم: جلال ابوشهاب ابو باسل

كان الأجدر ان يقف رئيس الوزراء القطري الأسبق حمد بن جاسم إلى جانب الرئيس الفلسطيني محمود عباس وخاصه في ظل هذه الظروف الصعبة والمعقده التي يواجهها لصد العدوان الغاشم والمجازر التي ترتكب على يد العصابات الصهيونية وقطعان المستوطنين بقتل البشر وهدم الحجر واقتلاع الشجر وضد الشعب الفلسطيني الاعزل الا من الاراده والتصميم دفاعا عن شرف الأمة العربيه والإسلامية من المحيط إلى الخليج وان ما يسطره اهل القدس وفلسطين هي أروع ملاحم بطوليه ويواجهون بصدورهم العاريه الترسانة العسكريه والجبروت الصهيوني ، وأن محاولة اقتلاع حي الشيخ جراح من منازلهم لن يثنوا من عزيمتهم ولن يركعوا أبدا واقول لابن جاسم بشأن مطالبة الرئيس محمود عبّاس أبو مازن أيوب هذا العصر التخلي عن السلطة، لقد نسي معالي الوزير ان الرئيس الفلسطيني منتخب من الشعب ولم يستلم بالوراثه او نصبه أعداء الأمه، أو جاء على ظهر دبابة، اتطلب التخلي عن الرئاسة لانه قال للإدارة الاميركيه وعلى رأسها الرئيس السابق ترمب؟ ام جائتك التعليمات بهكذا تصريح؟ ام لانه يحمل الإرث الثقيل من الرئيس الرمز ياسر عرفات الذي ترك وحده يتيما وقاتل دفاعا عن المقدسات المسيحيه والإسلامية وعن أطهر مكان وجد على وجه الأرض،
ولا يسعني في هذا إلا أن أقول حسبنا الله ونعم الوكيل عليك وعلى كل متأمر على شعبنا وقضيتنا، وستبقى قافله الشهداء تسير والكلاب تنبح.
رسالة إلى سيادة الرئيس محمود عبّاس أبو مازن سر على بركة الله شعبك معك حتى النصر والعودة لنقيم دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف شاء من شاء وأبى من أبى ولو تآمر علينا كل العالم سننتصر طال الزمن ام قصر هذا وعد الله وعهدنا لشعبنا ان نستمر بالنضال والمقاومة حتى ندحر الاحتلال الصهيوني عن أرضنا.
الخزي والعار للصهاينة القتلة ومن والاهم.
صبرا ال ياسر ان موعدكم النصر المبين

شاهد أيضاً

الدرع المضاد للنووي الاسرائيلي

بقلم: موفق مطر لم يغلبنا الغزاة المحتلون المستعمرون الارهابيون العنصريون في موقعة أو مواجهة أو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 3 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann

Contact Us