د. عيسى يثمن موقف مجلس حقوق الانسان بتشكيل لجنة تحقيق دولية

ثمن الدكتور حنا عيسى – أمين عام الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات تشكيل لجنة تحقيق دولية بشأن العدوان الاسرائيلي على الاراضي الفلسطينية المحتلة واعتبرها خطوة لتحقيق العدالة الدولية التي طال انتظارها.
وشدد عيسى بان مشروع القرار الذي اقر تحت عنوان ضمان احترام القانون الدولي الانساني والقانون الدولي لحقوق الانسان في الاراضي الفلسطينية المحتلة في الرابع من حزيران وارضي ال 48 خطوة مفادها بان الذين ارتكبوا و يرتكبون جرائم حرب او جرائم ضد الانسانية لن يفلتوا من العقاب .وعبر عيسى على ان أهمية هذا القرار تكمن بتحديد الأسباب الكامنة وراء التوترات الراهنة وأسباب النزاع بما في ذلك التمييز والقمع على أساس الهوية الدينية والعرقية ، والتقدم بتوصية لإنهاء الإفلات من العقوبة لمثل تلك الجرائم ، وإنصاف الضحايا.
واختتم عيسى قائلا بان القرار جاء لضمان الاحترام للقانون الدولي وتطوير هيكل يكفل إنهاء الإفلات من العقوبة للانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان على نطاق لا مثيل له في الآونة الأخيرة، كافة الأطراف للتعامل معه لجنة التحقيق وضمان وصولها إلى المناطق المشمولة بالتحقيق، بهدف حماية الأشخاص وضمان حقوقهم وكرامتهم.
وناشد عيسى دول العالم الى الوقوف الى جانب هذا القرار الذي يعطي البشرية نوع من الطمأنينة للحفاظ على السلم والاستقرار الدوليين.

 

شاهد أيضاً

وقفة تندد بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في أم الفحم

شارك العشرات من أهالي مدينة أم الفحم داخل أراضي الـ48، اليوم السبت، في وقفة منددة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عشرة + خمسة =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!