تواصل انتهاكات الاحتلال: إصابات واعتقالات ومداهمات واعتداءات على الأسرى واقتحام للأقصى

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، اليوم الأربعاء، انتهاكاتهم بحق أبناء شعبنا ومقدساتهم وممتلكاتهم، حيث اصيب عشرات المواطنين خلال قمع قوات الاحتلال لمسيرات سلمية خرجت في المحافظات الشمالية إسنادًا للأسرى في سجون الاحتلال، وواصلت قوات الاحتلال شن حملات دهم وتفتيش في جنين واعتقلت 7 مواطنين من المحافظة، كما جددت مجموعات المستوطنين اقتحام المسجد الأقصى المبارك. واعتدت وحدات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال على عدة أقسام للأسرى بسجون مجدو والنقب وعوفر.

إصابات خلال قمع الاحتلال مسيرات سلمية نصرةً للأسرى

وفي القدس المحتلة، أصيب 4 مواطنين، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، وقفة إسناد للأسرى في منطقة باب العامود بالقدس المحتلة.
واعتدى جنود الاحتلال على الشبان المتواجدين في ساحة باب العامود بالضرب المبرح، وأطلقوا قنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع تجاههم، وطاردوهم في شوارع القدس.
وقال الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس، إن طواقمه تعاملت حتى اللحظة مع 4 إصابات، منها إصابتان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وإصابة بقنبلة صوت، وإصابة جراء الاعتداء بالضرب تم نقلها للمستشفى.
كما اندلعت مواجهات مع الاحتلال في أحياء سلوان والعيسوية بالقدس المحتلة، بعد قمع الاحتلال لمسيرات سلمية منددة بالاعتداء على الأسرى القابعين في سجون الاحتلال.
وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال قمعت مسيرة انطلقت في حي بير أيوب ببلدة سلوان ومسيرة أخرى على مدخل العيسوية شمال القدس المحتلة.
وأطلق جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلّف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز باتجاه الشبان، الذين ردوا برشق الحجارة.
وفي وقت سابق، أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر محلية لـ”وفا”، بأن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المواطنين، ما أدى الى إصابة عدد منهم بحالات اختناق.
وفي محافظة نابلس، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مشاركين في مسيرة نظمتها حركة “فتح” نصرة للأسرى قرب حاجز حوارة جنوب نابلس.

وأفاد مراسلنا، بأن قوات الاحتلال استهدفت المشاركين في مسيرة نصرة للأسرى، بقنابل الغاز المسيل للدموع والصوت، ما أدى إلى إصابة شابين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ونحو 72 مواطنا بالاختناق بينهم 3 صحفيين.

كما أصيب 8 شبان بالرصاص والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال على مدخل بلدة بيتا جنوب نابلس.

وقال مدير مركز الاسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر بنابلس أحمد جبريل، إن شابا أصيب بالرصاص الحي، و7 آخرون بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ونحو 17 بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال المواجهات في بيتا.

وفي محافظة رام الله والبيرة، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مسيرة سلمية منددة بعدوان الاحتلال على الأسرى، بالقرب من المدخل الشمالي لمدينة البيرة. وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السام المسيل للدموع وقنابل الصوت، صوب الشبان المشاركين في المسيرة، والذين ردوا برشق قوات الاحتلال بالحجارة.

وفي محافظة بيت لحم، قمعت قوات الاحتلال، مسيرة سلمية في مدينة بيت لحم، خرجت إسنادا للأسرى، ورفضا للإجراءات القمعية التي تمارس بحقهم.

وانطلقت المسيرة من منطقة باب الزقاق، مرورا بشارع القدس-الخليل الرئيس، وصولا إلى المدخل الشمالي لبيت لحم، حيث قمعها جنود الاحتلال بإطلاق قنابل الغاز والصوت.

وفي محافظة جنين، أصيب عشرات المواطنين بالإختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع الاحتلال في عرابة جنوب جنين.

وكانت قوات الاحتلال قد شنت، فجر الأربعاء، حملة اقتحامات ومداهمات واسعة في محافظة جنين، وأصابت فتى بعيار ناري في الرأس.

وقال مراسلنا، إن مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في قرية عانين غرب جنين، ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق.

وأصيب فتى بعيار معدني بالرأس من طلاب مدرسة الشهيد أبو جهاد في عرابة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال التي أطلقت الاعيرة النارية وقنابل الغاز تجاه المدرسة والمنازل المحيطة بها، فيما اصيب العشرات من الطلبة بحالات اختناق.

الاحتلال يعتدي بوحشية على أسرى في عدة سجون

واعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، على الأسرى في عدة أقسام بسجون مجدو والنقب وعوفر وجلبوع، حيث تم اقتحام الأقسام من قبل وحدات خاصة مدججة بكل أنواع الأسلحة والكلاب البوليسية، ومدعومة بعدد كبير من جنود الاحتلال، حيث قاموا بتكبيل أيدي وأرجل الأسرى، وألقوا بهم خارج الأقسام وباشروا بالاعتداء عليهم، ورد الأسرى على ذلك بإحراق 7 غرف وإشعال النيران فيها في سجن النقب، كما اندلعت مواجهات في السجون الأخرى.

اعتقالات ومداهمات في جنين وبيت لحم والخليل

وفي محافظة جنين، اعتقلت قوات الاحتلال ابن شقيقة الأسير الذي انتزع حريته من سجن جلبوع محمد قاسم العارضة.
ونصبت قوات الاحتلال، حاجزا عسكريا على مفترق عرابة، وشددت من حصارها لقرية بئر الباشا وتواجدها العسكري في محيط قرى يعبد.

وأفادت مصادر محلية لـ”وفا”، بأن قوات الاحتلال اعتقلت على مفترق بلدة عرابة الشاب عز الدين مرزوق وهو طالب جامعي في كلية الطب وابن شقيقة الأسير العارضة.

وأوضحت أن قوات الاحتلال انتشرت بين كروم الزيتون في محيط قرية بئر الباشا بحثا عن الأسير الذي انتزع حريته من سجن جلبوع يعقوب قادري، فيما نصبت حاجزا عسكريا على مفترق بلدة عرابة وشرع الجنود بتوقيف المركبات وتفتيشها والتدقيق في هويات راكبيها.

وفي سياق متصل، نشرت قوات الاحتلال عناصرها داخل موقع “حوميش” القريب من بلدة سيلة الظهر، وشددت من تواجدها العسكري وحملات التفيش في محيط قرية أم دار قرب يعبد.
واستدعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شقيقي الأسير يعقوب قادري وابن شقيقه من قرية بئر الباشا جنوب جنين، لمراجعة مخابراتها في معسكر سالم العسكري غدا الخميس.

وذكر ذوو الأسير قادري لـ “وفا”، أن قوات الاحتلال سلمت شقيقي الأسير قادري محمد وأيوب وابن شقيقه شادي استدعاءات لمراجعة مخابراتها في معسكر سالم العسكري، في محاولة للضغط عليهم لتسليم شقيقهم الذي انتزع حريته من سجن جلبوع مع 5 أسرى آخرين من محافظة جنين.

وشنّت قوات الاحتلال، فجر الأربعاء، حملة اقتحامات ومداهمات واسعة في محافظة جنين، واعتقلت ستة مواطنين بينهم أقارب لأسرى “جلبوع” الستة، وهدمت مجمعا للمركبات، وجرفت حقولا واقتلعت أشجار زيتون.

وأطلقت قوات الاحتلال مناطيد مراقبة في جبال فقوعة ونفذت حملة تفتيش واسعة قرب جدار الضم، وفي سهل قرية بئر الباشا.

وفي السياق ذاته، هدمت جرافات الاحتلال مجمعا للمركبات في قرية عانين، وجرفت حقولا واقتلعت أشجار زيتون قرب جدار الفصل العنصري.

وفي غضون ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال ستة مواطنين بينهم أسرى محررون واقرباء لأسرى “جلبوع” الستة، وذلك خلال عمليات دهم وتفتيش في بلدتي عرابة ويعبد.

ومن بين المعتقلين: يعقوب انفيعات والد الأسير مناضل انفيعات من بلدة يعبد، والأسير المحرر رداد عارضة وشقيقه شداد، وهما شقيقا الأسير محمود عارضة من بلدة عرابة، والأسيران المحرران الشقيقان أحمد وباسم قاسم عارضة شقيقا الأسير محمد قاسم عارضة، والدكتور نضال عارضة، كما استولت قوات الاحتلال على تسجيل كاميرات مراقبة من منزله.

وذكر شهود عيان لـ”وفا”، أن جيش الاحتلال دفع بتعزيزات عسكرية الى منطقة يعبد جنوب غرب جنين، حيث قامت حافلات بإنزال عشرات الجنود المعززين بالكلاب البوليسية في قرى طورة، والطرم، وأم دار، وسهل يعبد.

وفي محافظة بيت لحم، داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منزلا في مدينة بيت لحم، وأفادت مصادر أمنية لـ”وفا”، بأن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن حسن شوكة في منطقة وادي معالي وسط بيت لحم، وفتشت المنزل ومحيطه.

وفي محافظة الخليل، داهمت قوات الاحتلال عددًا من منازل المواطنين في مدينة الخليل، وأفادت مصادر أمنية لـ”وفا”، بأن قوات الاحتلال داهمت عدة أحياء في المدينة، وفتشت عددا من المنازل في منطقة الحاووز، وعبثت بمحتوياتها، عرف من أصحابها: سائد ابوعيشة، وشقيقه سيف، يزيد قنيبي.

وفي محافظة القدس، استولت قوات الاحتلال على جرافة بعد اقتحام قرية بيت إكسا، شمال غرب القدس المحتلة، وأفاد المواطن نعيم غيث، بأن قوات الاحتلال استولت على جرافته بحجة قيامه بالعمل في أراض زراعية قرب مستوطنة “راموت” المقامة على أراضي القرية.

مستوطنون يقتحمون “الأقصى”

وفي القدس المحتلة، اقتحم مستوطنون، المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفاد شهود عيان، بأن مستوطنين اقتحموا الأقصى، من جهة باب المغاربة، على شكل مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.

وكانت “جماعات المعبد” قد حرّضت خلال الأيام الماضية المستوطنين على اقتحام المسجد الأقصى.

شاهد أيضاً

انطلاق أعمال الدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك

انطلقت في نيويورك، اليوم الثلاثاء، أعمال الدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة. وأكد الأمين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + 8 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann

Contact Us