الوزير عساف: الإعلام العربي يواجه تحديا كبيرا بتحديد هويته

أكد المشرف العام على الاعلام الرسمي الوزير أحمد عساف، اليوم الثلاثاء، أن التحدي الذي يواجهنا اليوم ليس بين الإعلام العربي العام والإعلام الخاص، فالإعلام يواجه تحديا كبيرا في تحديد هويته، وهو انعكاس للواقع العربي ويعبر عنه.

وقال: إن الإعلام الخاص يجب تحديد هويته التي أصبحت، حزبية، ومذهبية وطائفية، وهذا ما يجب تشخيصه، ومن هنا يبرز سؤال ما هي أهداف هذا الإعلام؟ مشددا على أنه يجب تحديد هوية كل وسيلة إعلام، وأن “ربحية” هذه الوسائل يجب ان لا تكون على حساب القضايا العربية.

جاء ذلك خلال الجلسة الأولى للمؤتمر العربي للإعلام في نسخته الأولى بمقر فندق اتحاد إذاعات الدول العربية، برئاسة رئيس الاتحاد محمد الهواش، وبحضور وفد إعلامي فلسطيني كبير، وممثلين وأكاديميين وباحثين ووسائل اعلام عربية رسمية وقنوات خاصة عربية أو أجنبية ناطقة بالعربية.

ويهدف المؤتمر الذي يأمل المشرفون عليه في جعله سنويا ويعقد كل مرة في دولة عربية، الى دراسة التحديات والمعيقات والإشكاليات التي تواجه الإعلام العربي، وتقييمها والبحث في سبل مواجهتها وإيجاد الحلول لها.

ويتكون المؤتمر من ثلاثة محاور، أهمها تحديات الإعلام العربي في ظل انتشار القنوات الخاصة، والأثر على الصحافة المكتوبة، والتدريس والتدريب والتطوير، يعقبه ورشة عمل أخيرة، وتلاوة توصيات الورشات التحضيرية.

شاهد أيضاً

الهدمي يطالب السفراء وممثلي الدول بالتدخل العاجل لوقف هدم المنازل بالقدس المحتلة

طالب وزير شؤون القدس فادي الهدمي، سفراء وممثلي الدول الغربية بالتدخل السريع لوقف التصعيد الإسرائيلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − اثنا عشر =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann

Contact Us