وفد حركة “فتح” يلتقي رئيس الوزراء اللبناني

التقى وفد حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) برئاسة أمين سر اللجنة المركزية للحركة الفريق جبريل الرجوب، اليوم الخميس، رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، في العاصمة اللبنانية بيروت.

وحضر اللقاء: أعضاء مركزية “فتح”: روحي فتوح، وأحمد حلس، وسمير الرفاعي، وسفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية أشرف دبور، وأمين سر حركة “فتح” وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي أبو العردات.

وأطلع الرجوب رئيس الوزراء اللبناني على مجمل الظروف والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، في ظل الإرهاب الذي يتعرض له شعبنا من الاحتلال الإسرائيلي وحكومته المتطرفة التي تسعى لقتل فكرة الدولة الفلسطينية.

ونقل تحيات الرئيس محمود عباس وتقديره للجهد اللبناني في توفير كل أسباب الحياة الكريمة والآمنة لشعبنا الفلسطيني على الساحة اللبنانية.

وقال الرجوب “إن تنظيم العلاقة الفلسطينية- الفلسطينية، والفلسطينية- اللبنانية على أرض لبنان تحت رعاية سفارة دولة فلسطين هو مصلحة وضرورة لنا، ونحن نقدر جهود الدولة اللبنانية بكل مكوّناتها السياسية والاجتماعية لموقفها الذي يقر ويعمل على حيادية الموقف الفلسطيني، الذي يحترم سيادة الدولة ويرى فيه البوصلة لأدائه وسلوكه ومستقبله باتجاه فلسطين والعودة إليها”.

وأضاف: “ناقشنا مع رئيس الوزراء نجيب ميقاتي مسألة “لمّ شمل” الساحة الفلسطينية وتفعيل عمقنا العربي، وحماية مشروعنا والإبقاء على فلسطين وقضيتها على جدول أعمال العرب في قمتهم المقبلة في آذار/ مارس، وأن تبقى القضية الفلسطينية هي القضية المركزية عند كل العرب، شعوبا وحكومات”.

وأوضح “ما يقوم به الإخوة الموجودون هنا وعلى رأسهم السفارة يوفر بالحد الأدنى رعاية بمنظور وطني وضمن إمكاناتنا بمعزل عن أي اعتبارات أخرى، ورهاننا أن يكون هناك دعم وإسناد عربي للوجود الفلسطيني ولحال المعاناة”.

وشدد الرجوب على أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” تواجه مأزقا وعجزا في موازنتها التي حاول الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب شطبها من خلال تقليص مصادرها التمويلية، مضيفا: “نعمل ضمن حدود إمكاناتنا على توفير الحد الأدنى، وطموحنا كما أملنا في عمقنا العربي بأن يساعدنا ويساعد الدولة اللبنانية في ما يخص اللاجئين الفلسطينيين بوجودهم المؤقت هنا، ومشكلتهم بالتأكيد لا تُحل إلا بعودتهم إلى أرضنا ووطننا”.

شاهد أيضاً

اشتية يدين جريمة هدم منزلي عائلة صالحية ويطالب بتدخل دولي لوقف سياسة التطهير العرقي

أدان رئيس الوزراء محمد اشتية، جريمة هدم قوات الاحتلال الإسرائيلي، منزلي عائلة صالحية في حي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة + ثمانية عشر =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا