الاحتلال يفتح عبّارات وسدود مياه الأمطار شرق غزة

فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الأحد، عبّارات وسدود تجميع مياه الأمطار على أراضي المواطنين ومجرى وادي غزة شرق مدينة غزة، وأغرقت ممتلكات المواطنين.

وأفاد مراسلنا، بأن قوات الاحتلال قامت بفتح عبّارات وسدود تجميع مياه الأمطار المقامة على مقربة من الشريط الحدودي شرق مدينة غزة نحو أراضي وممتلكات المواطنين، ما أدى إلى غرق عدد من منازل المواطنين وأراض زراعية.

وتسبب فتح العبّارات والسدود بنزوح عشرات الأسر عن منازلها، خصوصا في منطقتي المغراقة والزهراء جنوب مدينة غزة، وسط تحذيرات من ارتفاع منسوب مياه وادي غزة.

ووجهت دعوات للمواطنين القاطنين بالقرب من مجرى وادي غزة لاتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر وإخلاء منازلهم، بعد فتح الاحتلال سد مجرى الوادي، الذي من المحتمل أن يؤدي إلى فيضان المجرى وغمر المياه للمناطق والمنازل المجاورة بالكامل.

وبلغ منسوب مياه الأمطار المتجمعة في بركة الشيخ رضوان شمال مدينة غزة 5.40 متر، وبركة عسقولة في حي الزيتون شرق المدينة بلغ 5.25 متر، وفي بركة B7 الاحتياطية في حي الزيتون إلى 4.5 متر، علماً أن الحد الأقصى لاستيعاب المياه في بركة الشيخ رضوان يبلغ 8 متر.

وقال مواطنون، إنه في ظل انهيار البنى التحتية تقف بلدية غزة عاجزة عن التمكن من تنفيذ حل جذري للمشكلة، ويجلب الشتاء معه خطرا جديدا يهدد أبناءنا الطلبة وكافة شرائح المجتمع.

شاهد أيضاً

“السلام الآن”: ارتفاع البناء الاستيطاني بنسبة 62% خلال حكومة “بينيت – لبيد”

أفادت مؤسسة حقوقية إسرائيلية، بأنّ بناء المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 × 5 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!