المفتي يطلع السفير التركي على انتهاكات الاحتلال في القدس

أطلع المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ محمد حسين، السفير التركي لدى فلسطين أحمد رضا ديمير ونائبه إمري يلماز، على الأوضاع الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني بسبب اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي، خاصة في مدينة القدس المحتلة.

ووضع المفتي، السفير التركي، اليوم الأربعاء، بصورة المعاناة اليومية المتواصلة التي يعانيها أبناء شعبنا بسبب الحواجز العسكرية الإسرائيلية المنتشرة في الأراضي الفلسطينية، والمحيطة بالمدينة المقدسة، ومنعهم من الوصول إلى أماكن العبادة فيها، في حرمان من أبسط الحقوق الإنسانية.

وشدد المفتي على جانب التمييز العنصري الذي تقوم به سلطات الاحتلال ضد أبناء شعبنا في الشيخ جراح وأحياء المدينة المقدسة، ومحاولة اقتلاع العائلات الفلسطينية من بيوتها وتهجيرهم، وإحلال المستوطنين المتطرفين.

وأكد أن هذه الإجراءات تتنافى مع أبسط القوانين الدولية، التي ترفضها سلطات الاحتلال وتضرب بعرض الحائط.

وتطرق إلى المخاطر التي تهدد المسجد الأقصى المبارك، والمحاولات المتكررة من الجماعات الاستيطانية المتطرفة الاعتداء عليه.

شاهد أيضاً

“الخارجية”: تصريحات واقتحامات بينيت دعوة للتصعيد والعنف واستخفاف بالإدانات الدولية

– ننظر بخطورة لدعوات هدم قبة الصخرة ونطالب مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته قالت وزارة الخارجية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أربعة × 2 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!