محافظة القدس: الاعتداء على جنازة الشهيد الشريف جريمة بشعة ووصمة عار في جبين الاحتلال

اعتبرت محافظة القدس ما جرى مساء اليوم من اعتداء اجرامي وعنصري على جنازة الشهيد وليد الشريف وإصابة واعتقال عشرات المشيعين جريمة بشعة ووصمة عار في جبين إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال.
وقالت المحافظة في بيانها بعد كل ما جرى في جنازة الشهيدة شيرين ابو عاقلة من اعتداءات آثمة ومقززة ضد جثمانها الطاهر وضد المشيعين يتكرر اليوم في جنازة الشهيد الشريف، وهذا بسبب صمت العالم وعدم محاسبة إسرائيل على هذه الانتهاكات العنصرية ضد شهداء شعبنا.
وأضافت المحافظة اصبح الفلسطيني ملاحق حتى في تشييع جثامين شهدائهم وغير امنين على أنفسهم في اي مكان في الأراضي الفلسطينية والعاصمة المحتلة بشكل خاص، واكدت المحافظة في بيانها على أن إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال ستستمر في غيها وعنجهيتها واجرامها ضد كل مكونات شعبنا الفلسطيني طالما بقي الاحتلال فوق القانون ويتعامل المجتمع الدولي معه بمعايير مزدوجة بعيدا عن القوانين والمواثيق الدولية التي تحترم وتنفذ في كل بقاع الأرض إلا في فلسطين.
واختتمت المحافظة بيانها بالقول: رغم كل عذابات أبناء شعبنا وكل ما ترتكب بحقه من جرائم وانتهاكات عنصرية ما زال هذا الشعب البطل صامدا ومرابطا ومدافعا عن حريته وكرامته وبقائه في ارضه، وواهم هذا الاحتلال اذا ظن أنه بممارساته هذه يستطيع كسر إرادة شعبنا وفرض إرادة الأمر الواقع عليه، وسنظل ندافع عن مقدساتنا وارضنا وبقائنا في منازلنا حتى تقرير المصير وإقامة دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس” وحيت المحافظة في بيانها كافة قطاعات شعبنا الفلسطيني الصامد في كل أماكن تواجده على صمودهم وثباتهم ورباطهم على مدى 74 عاما منذ النكبة وحتى اليوم، ودعت بالرحمة للشهداء الابرار والحرية للاسرى البواسل والشفاء للجرحى الابطال.

شاهد أيضاً

برعاية الرئيس: انطلاق فعاليات مؤتمر التحدي والصمود في مسافر يطا

انطلقت اليوم الأحد، برعاية الرئيس محمود عباس، فعاليات مؤتمر الصمود والتحدي في مسافر يطا، بحضور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

8 + 3 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!