الأسير المصاب محمد عودة ما زال في العناية المكثفة

المعتقل قنيص بحاجة لعناية صحية

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسير المصاب محمد عودة (18 عاما) من رام الله، ما زال يرقد في قسم العناية المكثفة بمستشفى “شعاريه تسيدك”، موصولا بأجهزة التنفس والتخدير.

وأوضحت هيئة الأسرى نقلا عن محاميها، اليوم الأربعاء، أنه أجريت للأسير المصاب عودة عملية جراحية الجمعة الماضية، بعد اصابته برصاص قوات الاحتلال.

وكانت قد عقدت للأسير المصاب عودة جلسة تمديد توقيف في المحكمة العسكرية بـ”عوفر” وتم تمديد توقيفه لمدة ثمانية ايام، دون حضوره نظرا لوضعه الصحي.

وفي السياق ذاته، قالت هيئة شؤون الأسرى، إن المعتقل عبادة قنيص (21 عاماً) من مخيم عايدة في بيت لحم، والقابع حالياً بمعتقل “عوفر”، يشتكي من وضع صحي سيء وبحاجة لرعاية صحية.

وأوضحت أن الشاب قنيص يعاني من آثار إصابته التي تعرض لها خلال العام الماضي، بعد إطلاق جيش الاحتلال النار عليه خلال مواجهات اندلعت قرب مكان سكنه، ما أدى إلى إصابته بكسر في الجمجمة ونزيف بالدماغ، وقد خضع حينها لعدة عمليات جراحية وجلسات علاج طبيعي.

وأضافت أن الأسير قنيص لا يزال بحاجة ماسة لمتابعة حثيثة وتزويده بالأدوية والحقن التي كان يتلقاها قبل اعتقاله، لمساعدته على العيش داخل المعتقل بظروفه الصحية الصعبة، لكن إدارة “عوفر” حتى اللحظة لم تقدم له حاجته من العلاج وتماطل بعرضه على طبيب المعتقل.

قنيص اعتقل قبل ذلك مرتين إحداهما خلال عام 2018 والأخرى خلال عام 2020، وهذا اعتقاله الثالث وصدر بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 6 أشهر.

شاهد أيضاً

هيئة الأسرى توثق تفاصيل اعتداء الاحتلال على طفلين خلال اعتقالهما

نقلت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، عن محاميتها هبة إغبارية، تفاصيل التنكيل والمعاملة المهينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 × 4 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!