مستأجرو أراض وقفية بأريحا يطالبون بإيجاد خطة للتصدي لمخططات الاستيطان

طالب مستأجرو أراض وقفية في العوجا شمال مدينة أريحا، اليوم الخميس، بإيجاد خطة وطنية لمواجهة مخططات الاحتلال ومستوطنيه بحق المزارعين والأراضي الوقفية.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد في أراضي حوض (44) شمال العوجا، بحضور رئيس لجنة البلديات والمجالس القروية والهيئات المحلية بمفوضية التعبئة والتنظيم في حركة “فتح” عبد المنعم حمدان، والمتحدث باسم المستأجرين جيهان السرساوي، وعدد من المتضامنين.

ودعا المشاركون في الاجتماع إلى تشكيل لجنة متخصصة بالتنسيق والتواصل مع الجهات الرسمية لدعم المزارعين في الأراضي الوقفية المستأجرة، إضافة إلى تواصل العمل بالأراضي الوقفية، خاصة في مناطق “ج” من الحوض، وحمايتها من الاستيطان.

وشددوا على أهمية تكثيف التواجد مع المستأجرين والتصدي لاعتداءات الاحتلال والمستوطنين، الذين يسعون إلى الاستيلاء على أراضي المواطنين.

وتكررت اعتداءات الاحتلال خلال الأيام الأخيرة على مستأجري الأراضي الوقفية بالعوجا، حيث تم تدمير سياج وشبكة مياه تحيط بـ 20 دونما زراعيا.

ويقع حوض 44 على 12 ألف دونم زراعي مستأجرة من وزارة الأوقاف منذ عام 2016.

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين تستنكر استهداف الاحتلال للطواقم الصحفية

أكدت مضيها في إجراءاتها في القضاء الدولي لمحاكمة القتلة والمجرمين استنكرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين جريمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 × ثلاثة =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!