النشرة الإعلامية ليوم الخميس 29-9-2022

تنشر بالتعاون مع حركة “فتح” – إقليم لبنان/ مكتب الإعلام والتعبئة الفكرية

*رئاسة*
السيد الرئيس يعزي ماهر مشيعل بوفاة والدته

هاتف السيد الرئيس محمود عباس، يوم الأربعاء، الملحق الثقافي في سفارة دولة فلسطين لدى لبنان ماهر مشيعل، معزيا بوفاة والدته.

وأعرب سيادته، عن تعازيه الحارة بوفاة الفقيدة، سائلا العلي القدير أن يتغمدها بواسع رحمته، ويسكنها فسيح جنانه، ويلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

من جانبه شكر مشيعل سيادة الرئيس على هذا الاتصال.

*فلسطينيات*

استشهاد طفل بعد سقوطه من علو أثناء مطاردته من قبل الاحتلال في تقوع

استشهد الطالب الطفل ريان ياسر سليمان (7 أعوام)، اليوم الخميس، جراء سقوطه من علو، أثناء مطاردته من قبل قوات الاحتلال، في بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم.

ولاحق جنود الاحتلال طلبة المدارس في منطقة “خربة الدير” في تقوع، أثناء عودتهم لمنازلهم، ما أدى إلى سقوط الطفل ريان من علو، ونقل إلى المستشفى.

وأعلنت وزارة الصحة أن الطفل سليمان وصل إلى قسم الطوارئ في مستشفى بيت جالا الحكومي، وكان قلبه متوقفا، وان جميع محاولات الأطباء لانعاشه لم تنجح.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت، صباح اليوم، مدرسة “الهاجرية” الأساسية المتوسطة في المنطقة الجنوبية من الخليل، وداهمت الغرف الصفية، واعتدت بالضرب على المعلمين والطلبة ما أدى إلى إصابة عدد منهم.

يذكر أن 35 طفلا استشهدوا برصاص الاحتلال الإسرائيلي، منذ بداية العام الجاري، 19 منهم في الضفة، و16 في قطاع غزة، بحسب وزارة الصحة.

*مواقف “م.ت.ف”*

فتوح يترأس اجتماع مكتب رئاسة المجلس الوطني في القاهرة

ترأس رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح، يوم الأربعاء، اجتماع مكتب رئاسة المجلس الوطني بكامل هيئته وجاهيا في العاصمة المصرية القاهرة.

وناقش الاجتماع المواضيع المدرجة على جدول الأعمال وفي مقدمتها، تعزيز دور ومكانة المجلسين الوطني والمركزي، وتفعيل العمل البرلماني عبر الآليات الممكنة نظاميا، وإعادة بناء العلاقات البرلمانية الثنائية بين فلسطين ودول العالم الصديقة عبر برلماناتها، بما يمكّن من تفعيل العلاقات المتينة والتاريخية بيننا وبين أصدقائنا التاريخيين.

وأكد فتوح أن الاجتماع يأتي في إطار دورة العمل الطبيعية لرئاسة المجلس، شاكرًا لرئاسة مجلس النواب المصري الاستضافة الكريمة، وتوفير فرصة اللقاء في ظل عدم تمكن عضو المكتب من دخول فلسطين.

وأضاف فتوح، “لدينا الرغبة والعزيمة لاستعادة حيوية العمل في المؤسسة التشريعية الأولى للشعب الفلسطيني في منظمة التحرير وهي المجلس الوطني، ولدينا الآليات الكفيلة بالعمل تحت الظروف الصعبة، لتمتين النظام السياسي الفلسطيني وحماية وحدة شعبنا ومؤسساته الوطنية والرسمية، وتوفير المظلة الآمنة للتعددية السياسية والفصائلية في إطار حركة تحرر وطني متوحدة على أهدافها الوطنية”.

وكان مكتب الرئاسة قد ناقش عددًا من القضايا تتعلق بالقرارات التي اتخذها المجلس المركزي في دورته الأخيرة على الصعيد الداخلي والوطني، والقضايا الإدارية وآليات عمل اللجان والكتل البرلمانية، واتخذ القرارات الضرورية بشأنها.

*عربي دولي*
الجامعة العربية تدين جرائم الاحتلال في جنين وتطالب بضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا

أدانت جامعة الدول العربية بشدة، العدوان الإسرائيلي على مدينة جنين، يوم الأربعاء، الذي يأتي في سياق الحرب الرسمية المستمرة للاحتلال على الشعب الفلسطيني، في مجزرة بشعة تعد من جرائم الحرب المكتملة الأركان من خلال الإعدامات الميدانية المباشرة والاستباحة لدماء أبناء الشعب الفلسطيني، ما أدى إلى وقوع عدد من الشهداء والجرحى.

وحمل الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية سعيد أبو علي في تصريح اليوم، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذا الاقتحام الدموي بما رافقه من جرائم ترتقي لمستوى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، مطالبا بضرورة موقف دولي فاعل لإجبار دولة الاحتلال على وقف هذا التصعيد الاجرامي، والخروج عن الصمت وتقاعس التنظيم الأممي عن تحمل مسؤولياته في وقف العدوان ومساءلة الاحتلال أمام العدالة الدولية وإنفاذ قرارات الشرعية الدولية وفي مقدمتها توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني على طريق إنهاء الاحتلال وتمكين الشعب الفلسطيني من حريته واستقلاله.

وقال الأمين العام المساعد، إن هذه الجرائم تتطلب ضرورة المساءلة أمام جهات العدالة الدولية المختصة، داعيا المجتمع الدولي خاصة مجلس الأمن ومنظمات حقوق الإنسان للتحرك الفوري والفاعل لوقف هذا العدوان، كما أكد ان هذه الجريمة البشعة التي ارتكبت صباح اليوم في جنين وما سبقها من عمليات هي جرائم مروعة يتوجب محاسبة مرتكبيها أمام المحكمة الجنائية الدولية.

كما أكد تضامن الأمة العربية ودعمها لصمود الشعب الفلسطيني وحقوقه العادلة ونضاله المشروع وإجلالها لتضحياته، مطالبا بضرورة وقف هذا العدوان الهمجي وتفادي تعريض المنطقة برمتها لمزيد من المضاعفات والتداعيات البالغة الخطورة وانعكاسها على الأمن والسلم العالميين.

وأعرب أبو علي، عن تعازيه لعائلات الشهداء، سائلا المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يسكنهم فسيح جناته، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

*إسرائيليات*
الاحتلال يقتحم مدرسة أساسية في الخليل ويعتدي على المعلمين والطلبة

أصيب عدد من المعلمين والطلبة، اليوم الخميس، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدرسة اساسية في المنطقة الجنوبية من الخليل.

واقتحمت قوات الاحتلال مدرسة “الهاجرية” الأساسية المتوسطة، وداهمت الغرف الصفية، ما أثار حالة من الهلع والخوف بين صفوف الطلبة.

واعتدت بالضرب على الهيئة التدريسة والطلبة ورشت عددًا منهم بغاز الفلفل، بعد أن حاولوا منع الجنود من اقتحام المدرسة والدخول إلى الغرف الصفية، ما أدى إلى إصابة المعلم ايهاب الرجبي برضوض في اليد، كما احتجزت طالبين واطلقت سراحهما لاحقًا.

كما اعتدت بالضرب المبرح على والد أحد الطلبة المحتجزين من عائلة غيث، ما أدى إلى إصابته برضوض، نقل على اثرها لاحد المستشفيات في المنطقة.

*أخبار فلسطين في لبنان*

إعلام حركة “فتح”: سيبقى أبناء حركة “فتح” والأجهزة الأمنية سدًّا منيعًا في وجه انتهاكات الاحتلال وعدوانه

بسم الله الرحمن الرحيم

“مِّنَ ٱلْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُواْ مَا عَٰهَدُواْ ٱللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُۥ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُواْ تَبْدِيلًا”

صدق الله العظيم

يواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على أبناء شعبنا الأبي، ويمضي في ممارسة همجيته عبر اغتيال المناضلين وهدم المنازل وترويع الاطفال في مدارسهم.

لكنّ جنين تأبى إلا أن تكون عصيةً على الكسر، فيرتقي الشهيد تلو الشهيد وتبقى شامخة. وها هي اليوم تزف أربعة شهداء من أبناء حركة “فتح” والأجهزة الأمنية الذين تصدوا لجنود الاحتلال عقب اقتحام مخيم جنين، ومحاصرة منزل والد الشهيد رعد خازم، وهم: عبد الرحمن فتحي خازم، ومحمد أبو ناعسة، ومحمد محمود براهمة، وأحمد نظمي علاونة.

إننا في إعلام حركة “فتح” – إقليم لبنان نؤكّد أن مثل هذه المجازر لن تزيد شعبنا إلا إصرارًا على المقاومة بأشكالها كافةً لنيل حريته وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. ولن تكون دماء شهدائنا أوراقًا في بازار الانتخابات الإسرائيلية.

لقد أقدم الاحتلال على تدمير المنازل على رؤوس سكانها من النساء والأطفال، وحصار مستشفى ابن سينا ليثبت دمويته وإجرامه دون حسيب أو رقيب، وهي جرائم ترتقي لمستوى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. وهذه المجازر التي تُرتكب على مرأى ومسمع العالم، ما كانت لتتم لولا الصمت الدولي على ما يرتكبه الاحتلال من مجازر وجرائم بحق شعبنا.

سيبقى أبناء حركة “فتح” وأبناء الأجهزة الأمنية سدًّا منيعًا في وجه انتهاكات الاحتلال وعدوانه، يذودون عن إخوانهم ويتصدون للآلة العسكرية الإسرائيلية، ويحفظون وصية الشهداء، وفي مقدمتهم الشهيد الرمز ياسر عرفات.

نعاهد الشهداء على الاستمرار على نهجهم وحفظ وصاياهم، فالشهداء والأسرى هم القضية والأمانة التي حملها سيادة الرئيس محمود عبّاس إلى منبر الأمم المتحدة، ويواجه العالم أجمع كي لا يتخلى عن حقوقهم.

المجد للشهداء.. الشفاء للجرحى.. والحرية للأسرى

وإنها لثورة حتى النصر

إعلام حركة “فتح” ـ إقليم لبنان

*آراء*

أمر جنين .. ثبات القلعة والنار/ بقلم: محمود أبو الهيجاء

إن لم تكن جنين تفتتح اليوم جلسة لمجلس الأمن، فعلى هذا المجلس السلام. كل صمت دولي، تجاه عربدة إسرائيل الاحتلال والعدوان، مازال يولد مذبحة لشباب فلسطين، وكل لحظة تأخير في ردع القتلة ما زال يولد مجزرة..!! إلى أين يريد بنا هذا العالم، وماذا يريد منا؟ لن نذبح كالخراف ولن نرضى بالاحتلال ولن نسكت على الجريمة.

إن لم يصحُ الضمير الإنساني اليوم، وأينما كان، على هذا التغول الإسرائيلي في الجريمة، والعدوان ضد شعبنا الفلسطيني، فلن نراه غير ضمير قد مات، ولن نقرأ الفاتحة على روحه، إن كانت له روح..!! سنلعن بالصمود، والتحدي، كل من يتبع الخطيئة والجريمة، والنكران.

ليست إسرائيل الاحتلال، وحدها من يتنمر علينا اليوم، بل العالم أجمع طالما يظل جالسا في مجلسه الدولي يتفرج، ويعد العدة لفيتو جديد، لوأد أي مشروع قرار يعاقب بموقف حاسم الجريمة ومرتكبيها.

وقد تتفلت من هنا وهناك، استنكارات، وإدانات، فسنقول شكرا لمن يجامل عتاب الضحايا، لكنا لن نرى في كل هذه الإدانات، والاستنكارات، سوى كلمات قد اهترأت، وما عاد للتاريخ ان يسجلها على غير حقيقتها هذه..!!

أي كلام ممكن الآن وحراب الاحتلال الإسرائيلي تتوغل في خواصرنا، وما من كلام للدم المسفوح ظلما، وعدوانا سوى كلام الواقع، بلا أية محسنات بديعية، ولا أية مجازات مخادعة.

ويا جنين فلسطين، يا فلسطين جنين، هذا أمرك، أمر الحق، الذي لا يدعو لغير “ثبات القلعة، والنار” فإما فلسطين حرة، سيدة، مستقلة، بعاصمتها القدس، وإما النار كما تتوهجين، جيلا بعد جيل.

المصدر: الحياة الجديدة

شاهد أيضاً

أبرز المستجدات والانتهاكات في القدس الاحد 27-11-2022

📄النشرة المسائية لمحافظة القدس حول “أبرز المستجدات والانتهاكات” في الساحة المقدسية: _________________________ النشرة: رقم (655) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرة + 17 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!