فن الخداع والكذب وتضليل العقول

بقلم: ا.د هشام صدقي ابويونس – كاتب وناقد ومحلل سياسي

استذكر هنا ما قاله المخرج الألماني المغمور ماينز بيتر لوغاه، (الذي اشتغل ثلاثة أفلام وصفت بأنها الأكثر دقّةً في التاريخ في وصف التضليل والكذب والخداع ، وضعتُ هذه الأفلام لوصف مايحدث في البلاد و التي تنتجُ إعلاماً ليس أقلّ تضليلاً من ذلك !

أفلام لوغاه الثلاثة التي وضعها معاً على شريطٍ واحد، ولم تتجاوز مدّتها معاً دقيقتين ونصف، تُصَوّرُ سرب نملٍ أحمر يحاول التصرف وسط عاصفة من الرياح التي تُطوّحُ به، .. وفي آخر المشهد تتكشّف يدُ المخرج التي تمسك بمروحة كهربائية تترصَّدُ سرب النمل فتوجّهُ طريقه !

ليس أقلّ من ذلك ما يحدث الآن في الشارع وليس أقلّ ترويعاً لان هناك يد خفية تلعب ضد الوطن وضد الوطنين .وهنا قد يستخدم التضليل والكذب والخداع والترويع الوهمي و يعتقدون أن لا احد يعرفهم . فقد هيأت لهم شياطينهم امراً وكل الذين حاولوا القفز في القطار والجلوس في المقدمة رفضهم القبطان وكذالك الركاب وبالتالي انقشعت الشمس وتعرت الديدان وستسحق الطحالب وسيذهبون ألى المكان الذي سيليق بهم.. إذا ماذا يحمل المستقبل عندما تصل السذاجة الى هذا الحد؟

شاهد أيضاً

تولي بن غفير لمسؤولية الامن الداخلي هو ارهاب الدوله المنظم

بقلم: المحامي علي ابوحبله حَكمَ اليمين الإسرائيلي “إسرائيل” منذ 45 عاماً بصورة شبه مستمرة. وبقدر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 + 15 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!