إعصار فانفون يودي بحياة 16 شخصا على الأقل في الفيليبين

أعلنت السلطات الفيليبينية، اليوم الخميس، أن إعصار فانفون ضرب قرى نائية ومناطق سياحية شهيرة وسط البلاد في يوم عيد الميلاد، ما تسبب بمصرع 16 شخصا على الأقل.

ووصلت سرعة الرياح الى 195 كيلومترا في الساعة، فمزقت الأربعاء أسقف المنازل واقتلعت أعمدة الكهرباء في العديد من مناطق الفيليبين.

ومع استمرار انقطاع الانترنت والاتصالات الهاتفية في المناطق التي تضررت بشدة، لم يكن بإمكان السلطات الخميس تقييم الاضرار الناتجة عن الإعصار على الفور.

لكن سلطات وكالة مكافحة الكوارث أكدت مقتل 16 شخصا على الأقل في قرى وبلدات منطقة فيساياس وسط البلاد.

وضرب فانفون ايضا مناطق بوراكاي وكورون ومناطق أخرى تشتهر برمال شواطئها البيضاء التي يقصدها السياح لقضاء عطلاتهم.

هذا واصيب مطار كاليبو الذي يخدم بوراكاي بأضرار كبيرة، وفقا لسائح كوري جنوبي علق هناك وتمكن من ارسال بعض الصور لفرانس برس.

وتسبب إعصار فانفون في قضاء ملايين الناس عيد ميلاد بائس، مع توجه الآلاف إلى الملاجئ في الارخبيل الآسيوي ذات الغالبية الكاثوليكية.

شاهد أيضاً

50 وزيرا ومسؤولا أوروبيا سابقون يحذرون من خطة ترمب

حذر 50 وزيرا ومسؤولا أوروبيا سابقون، من خطة الولايات المتحدة الأميركية لحل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، …

اترك تعليقاً

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!