بغدانوف يجدد دعم بلاده لخطة الرئيس للسلام ورفض صفقة القرن

بحث مع السفير عبد الهادي آخر تطورات الاوضاع في المنطقة

جدد ممثل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونائب وزير الخارجية، ميخائيل بغدانوف، تأكيد دعم بلاده لخطة الرئيس محمود عباس للسلام، ورفضها ما يسمى صفقة القرن لأنها مخالفة لقرارات الشرعية الدولية.

وقال بغدانوف، لدى لقائه مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، في مقر وزارة الخارجية الروسية في العاصمة موسكو، اليوم الجمعة، إن بلاده تعمل لدعوة الرباعية الدولية للاجتماع من أجل إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية على أساس الشرعية الدولية.

كما بحث السفير عبد الهادي وبغدانوف، وفق بيان للدائرة السياسية، آخر تطورات الاوضاع في المنطقة.

وفي بداية اللقاء، نقل السفير عبد الهادي تحيات الرئيس عباس للرئيس بوتين والقيادة الروسية على المواقف الروسية الداعمة للحقوق الفلسطينية.

ووضع عبد الهادي بغدانوف بصورة التحرك الدبلوماسي الفلسطيني في مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة بخصوص الرد على “صفقة القرن”، التي تنتهك أبسط القواعد والمبادئ الدولية.

وتبادل الطرفان، حسب البيان، وجهات النظر حول الأزمة السورية، وقيّما التنسيق الروسي الفلسطيني من أجل دفع الجهود لإنهاء الأزمة السورية على اساس حفظ امن واستقرار سوريا وعدم التدخل في شؤونها، وضرورة ان تكون الأولوية لمكافحة الإرهاب.

كما شدد الجانبان على ضرورة رفع الحصار عن سوريا الذي يؤثر على كافة الشعب السوري.

وعبر بغدانوف عن تقديره للجهد الفلسطيني المميز في دعم الحل السياسي بسوريا من خلال الحوار السوري _ السوري بقيادة سورية.

شاهد أيضاً

6 ملايين دولار منحة من البنك الدولي لإسناد الجهود الفلسطينية في مواجهة “كورونا”

أعلن البنك الدولي عن منحة قدرها 5.8 مليون دولار لإسناد جهود الحكومة الفلسطينية في مواجهة …

اترك تعليقاً

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!