إطلاق مجموعة من المبادرات الشبابية للحد من العنف المبنى على النوع الاجتماعي

خان يونس – أطلقت جمعية الثقافة والفكر الحر، اليوم الأحد، مجموعة من المبادرات الشبابية للحد من العنف المبنى على النوع الاجتماعي، ضمن مشروع ” تقوية قدرات المجتمع المدني الفلسطينية من اجل تحسين وحماية حقوق النساء ضحايا العنف المبنى على النوع الاجتماعي” ، الممول من الاتحاد الأوربي بالشراكة مع مؤسسة التضامن الاسبانية.

جاء ذلك خلال حفل حضره أكثر من 70 مبادرا ومبادرة في ختام الورش التوجيهية، والتي نفذت على مدار يومين للمبادرين في مقر جمعية الثقافة والفكر الحر، بهدف زيادة حساسيتهم حول حقوق المرأة وقضايا العنف المبنى على النوع الاجتماعي، وتعريفهم بقرار 1325 .

وقالت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر مريم زقوت في كلمتها: “لقد تم اختيار 24 مبادرة تتناول قضايا مجتمعية وانتهاكات حقوقية عديدة ضد النساء، منها: الابتزاز الإلكتروني، وحقوق النساء المطلقات، والميراث وقضايا اخرى، بأساليب وادوات فنية واعلامية مبتكرة ومميزة من شأنها المساهمة في الحد من العنف المبنى على النوع الاجتماعي.

واشادت زقوت بالمبادرين لإيمانهم بأهمية دورهم الفاعل في التأثير في مجتمعاتهم المحلية والتأثير على صناع القرار وصناعة التغيير الإيجابي لصالح قضاياهم ومجتمعهم.

شاهد أيضاً

الاغا: المرأة هي عنوان الوحدة ومشاركتها أصبحت ملحة

غزة – أكدت وزيرة شؤون المرأة الدكتورة هيفاء الاغا أن المرأة الفلسطينية هي عنوان الوحدة …

اترك رد

Translate »