صبح: على شعبنا أن يلفظ كل من يمعن في الانقسام ويؤخر تكريس مشروعنا الوطني

رام الله – دعا رئيس اللجنة السياسية في المجلس الثوري أحمد صبح، شعبنا إلى قول كلمته وأن يلفظ من صفوفه كل من يمعن في الانقسام، ويؤخر تكريس المشروع الوطني.

وقال صبح في حديث لبرنامج “ملف اليوم” الذي يبث عبر تلفزيون فلسطين: “في حال تمسكت حماس بعنادها السياسي فعلى منظمة التحرير صاحبة الولاية الأولى وكافة أطرها أن تقول كلمتها، وعلى شعبنا أن يقول كلمته وأن يلفظ من صفوفه من يمعن في الانقسام الذي يؤخر تكريس مشروعنا الوطني ووصوله إلى بر الأمان”، مضيفاً: “باستمرار تداعيات الانقلاب نحن نخسر جميعاً، خاصة أهلنا في قطاع غزة الذين تزداد معاناتهم يومياً”.

وأضاف: أن حماس لم تجب على السؤال الرئيسي حتى اللحظة، وهو: هل أنتم جزء من حركتنا الوطنية الفلسطينية، أم أنتم لا زلتم جزء من تنظيم دولي يريد أن يفرض على المنطقة واقعاً جديدا؟.

ووجه صبح سؤالاً لحماس: إلى أين انتم ذاهبون، هل الهروب إلى الأمام سمة موقفكم السياسي؟، مؤكداً أن ذلك لن يحل مشكلتها داخل المجتمع الفلسطيني.

وطالب حماس بأن تكون جزءا من شعبنا، ومن حركته الوطنية والذهاب للانتخابات، وقال: “مرحبا بها في حال نجحت فنحن مع رأي وخيار الشعب الفلسطيني”.

شاهد أيضاً

اقليم “فتح” غرب خانيونس يخرج دورة تنظيمية لإعداد الكادر التنظيمي

خرًجت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح إقليم غرب خانيونس مفوضية التعبئة والتنظيم وبالتعاون مع أكاديمية …

اترك رد

Translate »