مخاتير المحافظة الوسطى يكرمون الأسير ياسر بريص

شارك الكاتب والباحث ناهض زقوت مدير عام مركز عبد الله الحوراني للدراسات والتوثيق، مخاتير ووجهاء ورجال الإصلاح في المحافظة الوسطى تكريم الأسير المحرر ياسر يوسف بريص الذي تحرر من سجون الاحتلال الإسرائيلي قبل أيام بعد أن قضى 13 عاما في الأسر.

وقد شارك في حفل التكريم الذي أقيم أمام منزل الأسير في منطقة السوارحة بالنصيرات، جمع غفير من والمخاتير والوجهاء ورجال الإصلاح، والأخ مازن أبو العبد رئيس اتحاد قبيلة السواركة، ولجنة الإصلاح الوطنية، والأخ المناضل أبو صهيب زقوت رئيس مركز رؤية للدراسات والأبحاث، وأعضاء اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم النصيرات، وعناصر وكوادر من القوى الوطنية، وجمع كبير من أهالي المنطقة.

وقد ألقى الكاتب والباحث ناهض زقوت كلمة هنئ فيها الأسير المحرر ياسر بريص وعائلته بالإفراج عنه وتمنى له حياة سعيدة بين أفراد أسرته وأبناء شعبه، وقدم الشكر والتقدير لمخاتير المحافظة الوسطى على دورهم الريادي في الإصلاح بين ذات البين، والعمل على مساعدة الأسر المنكوبة وتقديم المساعدات للأسر المستورة، وخدمة المجتمع المحلي. وبين الكاتب زقوت أن الانقسام لم يكن قبل عشر سنوات، بل الانقسام بدأ حينما كان هناك لجنة باسم القوى الوطنية والإسلامية، كأن المجمع ينقسم بين ما هو وطني وما هو إسلامي، وهذا يعطي دلالة على أن الوطني غير إسلامي والإسلامي غير وطني، من هنا بدأت أزمة عدم الثقة، والكل يسعى إلى إبراز ذاته على حساب الوطن والمواطن، ولذلك دعا إلى نعود إلى فلسطين التي تجمعنا وتكون مسمياتنا باسم فلسطين، وهي الخطوة الأولى في لملمة الشمل وإنهاء حالة الانقسام التي أثرت بشكل كبير على حياة المواطن المعيشية والحياتية.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
الصورة بعدسة الصحفي زياد عوض

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل ثلاثة مواطنين خلال اقتحامه وسط الخليل

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، ثلاثة مواطنين، وأصابت العشرات بحالات اختناق خلال اقتحامها …

اترك رد

Translate »