عشراوي تدعو الحكومات الأوروبية إلى احترام مواقف شعوبها وبرلماناتها المناصرة لحقوق شعبنا

رحبت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي، بمواقف البرلمانات الأوروبية المبدئية الرافضة لعمليات الضم الإسرائيلية لما تبقى من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقالت في بيان لها، يوم الخميس: “لقد شهدنا في الأيام الأخيرة أصواتا شجاعة وقوية تدين وتحذر من الضم الإسرائيلي، بما في ذلك الرسالة التي بعثها 1000 برلماني يمثلون 25 دولة أوروبية لوزراء خارجيتهم يؤكدون فيها معارضتهم لضم إسرائيل الوشيك لأجزاء من الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وأكدت عشراوي أهمية هذه الرسالة التي تعكس التزام المشرعين الأوروبيين بالنظام العالمي ودعمهم لحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف، كما اعتبرتها مؤشرا إيجابيا يدلل على وجود مواقف مبدئية لدى الشعوب الأوروبية لمواجهة الفكر الصهيوني الأصولي والأيديولوجي الاستعماري العنصري المتطرف.

وقالت: “إن هذا التعبير الجماعي عن رفض الضم يؤكد القوة المتصاعدة للتضامن في بعدنا الإنساني المشترك واعترافنا بأن لجميع الشعوب، بما في ذلك الشعب الفلسطيني، الحق في العيش بحرية وكرامة وامن واستقرار”.

ودعت في ختام بيانها، الحكومات الأوروبية إلى احترام مواقف شعوبها وبرلماناتها وإظهار الإرادة السياسية اللازمة لترجمة سياساتها الى مواقف فاعلة على الأرض، كما طالبت المجتمع الدولي بالعمل على الحفاظ على مكانته وحماية نظامه القائم على القوانين والقواعد، واتخاذ إجراءات جادة واستباقية تمنع التحالف الإسرائيلي- الأميركي من مواصلة تحديه لقراراته وقوانينه، ومواجهة استهانته المتعمدة بالإرادة الدولية، والعمل على حماية الحقوق الفلسطينية غير القابلة للتصرف.

شاهد أيضاً

“تنفيذية المنظمة”: تغيير توقيت الضم أو مساحته مجرد ألاعيب تُمارس لخداع العالم

– نرفض مختلف التكتيكات الأميريكية – الإسرائيلية الهادفة لتنفيذ الضم – ضم شبر واحد من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 1 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann