محامي مقدسي يتمكن من منع المستوطنين من استصدار أوامر هدم 16 منشأة في حزما

تمكن المحامي المقدسي والخبير القانوني مدحت ذيبة، من إلغاء التماس مقدم من قبل جمعية “رجابيم” الاستيطانية، إلى المحكمة المركزية التابعة للاحتلال في القدس، والقاضي بإجبار سلطات الاحتلال على هدم 16 منشأة في بلدة حزما تقع داخل حدود بلدية الاحتلال في القدس وتعود لعائلة الخطيب.

وقال ذيبة في حديث مع “وفا”، إنه تمكن اليوم الاثنين من إلغاء التماس لهدم 16 منشأة عبارة عن محال بيع مواد بناء وتصليح وغسيل مركبات وبيع غاز، وهي مقامة منذ عشرات السنين.

وأضاف أن جمعية “رجابيم” الاستيطانية عملت خلال العامين الماضيين على إجبار عدد من مؤسسات الاحتلال بمختلف تخصصاتها للعمل على هدم هذه المنشآت في هذه المنطقة، حيث تقدمت بشكوى أولية لشرطة الاحتلال وبلدية القدس عام 2018 ضد هذه المنشآت، وتم اتباعها بشكاوى آخرها قبل شهرين.

ووفق ذيبة فإن هذه الجمعية الاستيطانية تأسست في الثمانينات من القرن الماضي، وتعمل على تقديم شكاوى عنصرية إلى مؤسسات الاحتلال الرسمية ضد المناطق الفلسطينية في الضفة الغربية والنقب، من أجل استصدار وتنفيذ قرارات هدم ومصادرة وتهجير بحقها.

شاهد أيضاً

الهدمي يدين تمديد إغلاق مؤسسات مقدسية على رأسها بيت الشرق

أدان وزير شؤون القدس فادي الهدمي، مساء اليوم الثلاثاء، تمديد الاحتلال الإسرائيلي إغلاق مؤسسات فلسطينية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
WP-Backgrounds by InoPlugs Web Design and Juwelier Schönmann

Contact Us