تصوير - ثائر أبو بكر/وفا

مهرجان تأبيني للشهيدين الزبيدي والفايد في مخيم جنين

أقامت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) اقليم جنين، ومنطقة الشهيد زياد العامر في مخيم جنين، بمشاركة القوى الوطنية والإسلامية، مساء يوم الجمعة، مهرجانا تأبينيا للشهيدين داوود الزبيدي، والفتى أمجد الفايد، في ساحة مخيم جنين.

وأكد الناطق الإعلامي لإقليم “فتح” في جنين نصري حمامرة، في كلمته خلال المهرجان، ضرورة تحقيق الوحدة الوطنية، ليتمكن شعبنا من التصدي لجرائم الاحتلال.

وشدد على ضرورة بذل المزيد من الحراك والتضامن مع المعتقلين في معتقلات الاحتلال، خاصة المرضى منهم.

بدوره، قال ممثل ذوو الشهداء فتحي خازم، إن جنين ومخيمها عنوان الصمود والتحدي والنضال والعزيمة والإصرار، ومدينة الشهداء والأسرى والجرحى، وستبقى دوما في ذاكرة التاريخ بفضل تضحياتها.

وطالب المتحدثون بضرورة تعزيز اللحمة الوطنية للتصدي لعدوان وجرائم الاحتلال، التي لن ترهب شعبنا من الاستمرار في الدفاع عن أرضه وقضيته العادلة.

وتم خلال المهرجان تكريم عائلة الشهيدين الزبيدي والفايد.

يشار إلى أن الزبيدي وهو شقيق الأسير زكريا، استشهد في 31/5 خلال اقتحام قوات الاحتلال مدينة جنين، وما تزال سلطات الاحتلال تحتجز جثامنه، واستشهد في مستشفى “رمبام” في حيفا داخل أراضي الـ48 متأثرا بجروحه التي أصيب بها بتاريخ 15/5 أثناء اقتحام المخيم.

فيما استشهد الفتى أمجد الفايد (17 عاما)، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي جنين في 21/5.

شاهد أيضاً

القواسمي: تبني حل الدولتين دون الاعتراف بدولة فلسطين غير منطقي

قال عضو المجلس الثوري لحركة “فتح”، واللجنة السياسية لمنظمة التحرير أسامة القواسمي، إن تبني حل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثمانية عشر − عشرة =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!