التميمي: الإجرام الإسرائيلي يتصاعد قبيل زيارة بايدن

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، رئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني أحمد التميمي، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي صعدت من وتيرة إجرامها بحق شعبنا، خاصة الإعدام الميداني، قبيل زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن للمنطقة، وآخرها إعدام الفتى محمد حامد في بلدة سلواد شرق رام الله.

وأضاف التميمي في بيان، اليوم السبت، “إن الإدارة الأميركية هي الراعية لإسرائيل، وبالتالي هي الجهة الوحيدة المؤثرة والقادرة على لجمها ووقف جرائمها بحق الفلسطينيين”.

وطالب الرئيس بايدن “بإلزام إسرائيل بوقف عملياتها الإجرامية، إذا كانت أميركا جادة في حديثها عن نجاح عملية السلام، التي وأدتها إسرائيل في مهدها”.

شاهد أيضاً

الحسيني يدين استباحة “الأقصى” والعدوان البربري على قطاع غزة

أدانت دائرة القدس بمنظمة التحرير الفلسطينية استباحة قطعان المستوطنين المتطرفين باحات المسجد الاقصى المبارك بالمئات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

20 + تسعة عشر =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!