شكوى جديدة ضد جوجل فى الدنمارك بسبب الاحتكار

تعرضت شركة جوجل لشكوى ضد الاحتكار بعد أن رفع منافس دنماركي للبحث عن وظائف عبر الإنترنت شكواه إلى المنظمين في الاتحاد الأوروبي، زاعمًا أن وحدة ألفابت فضلت بشكل غير عادل خدمة البحث عن الوظائف الخاصة بها.

ويمكن للشكوى أن تسرع من تدقيق رئيسة مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي مارجريت فيستاجر على خدمة Google for Jobs ، بعد ثلاث سنوات من وضعها تحت المجهر لأول مرة، ومنذ ذلك الحين، لم يتخذ الاتحاد الأوروبي أي إجراء محدد يتعلق بقطاع البحث عن الوظائف عبر الإنترنت.

وقالت شركة جوجل، التي فرضت شركة Vestager غرامات تزيد على 8 مليارات يورو (8.4 مليار دولار) في السنوات الأخيرة بسبب ممارسات مختلفة مناهضة للمنافسة، إنها أجرت تغييرات في أوروبا بعد شكاوى من منافسين يبحثون عن وظائف عبر الإنترنت.

وتم إطلاق Google for Jobs في أوروبا في عام 2018، وأثار انتقادات من 23 موقعًا للبحث عن الوظائف عبر الإنترنت في عام 2019. وقالوا إنهم فقدوا حصتهم في السوق بعد أن استخدم عملاق البحث عبر الإنترنت قوته السوقية لدفع خدمته الجديدة.

أما روابط خدمة Google إلى المنشورات المجمعة من العديد من أصحاب العمل ، مما يسمح للمرشحين بالتصفية والحفظ والحصول على تنبيهات حول الوظائف الشاغرة، على الرغم من أنه يجب عليهم الانتقال إلى مكان آخر للتقدم. تضع Google أداة كبيرة للأداة أعلى نتائج عمليات البحث العادية على الويب.

وقال Jobindex ، وهو واحد من 23 منتقدًا منذ ثلاث سنوات، إن Google قد انحرفت ما كان سوقًا دنماركيًا شديد التنافس تجاه نفسها عبر وسائل مانعة للمنافسة، وقال مؤسس Jobindex والرئيس التنفيذي Kaare Danielsen إن شركته أنشأت أكبر قاعدة بيانات للوظائف في الدنمارك بحلول الوقت الذي دخلت فيه Google for Jobs السوق المحلية العام الماضي.

وقال دانيلسن لرويترز: “مع ذلك، في الوقت القصير الذي أعقب إدخال جوجل للوظائف في الدنمارك ، خسرت شركة Jobindex 20٪ من حركة البحث لخدمة جوجل الرديئة”، وقال: “من خلال وضع خدمتها المتدنية في أعلى صفحات النتائج ، تخفي Google فعليًا بعض عروض العمل الأكثر صلة من الباحثين عن عمل، وقد لا يصل القائمون بالتوظيف بدورهم إلى جميع الباحثين عن عمل ، ما لم يستخدموا خدمة الوظائف من Google”.

قال دانيلسن: “هذا لا يخنق المنافسة بين خدمات التوظيف فحسب، بل يضعف بشكل مباشر أسواق العمل، التي تعتبر مركزية لأي اقتصاد”، وحث المفوضية على إصدار أوامر لشركة Google بوقف الممارسات المناهضة للمنافسة المزعومة، وتغريم الشركة وفرض مدفوعات دورية إلى ضمان الامتثال.

قالت Jobindex إنها شاهدت أمثلة على الاستخدام المجاني، مع نسخ بعض إعلانات الوظائف الخاصة بها دون إذن منها وتسويقها من خلال Google for Jobs نيابة عن شركاء Jobindex التجاريين، كما أشارت إلى مخاطر الخصوصية التي يتعرض لها المتقدمون للوظائف وعملائها.

اليوم السابع

شاهد أيضاً

فلسطينية تنال لقب “شخصية العام للعمل التطوعي” في الدنمارك

تفوفت الشابة الفلسطينية سارة الخطيب على 211 متطوعاً من مختلف الانتماءات والتوجهات، وحصلت على لقب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تسعة عشر − أربعة عشر =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!