شركة سياحة أميركية تضع تحذيرا على حجوزات البيوت في المستوطنات بأنها مناطق محتلة

اعلنت شركة “بوكينغ” احدى كبرى شركات الحجوزات السياحية في أميركا، أنها ستضع تحذيرا قانونيا على جميع حجوزات الشقق في المستوطنات الاسرائيلية المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة، تشمل تحذيرات تتعلق بالسلامة وحقوق الإنسان.

وجاء موقف الشركة استجابة لحملات مكثفة نفذها أنصار الحق الفلسطيني في الولايات المتحدة، شملت انتقاد مؤسسات حقوقية بينها منظمة العفو الدولية “امنستي” التي طالبت قبل نحو عامين مواقع السفر على الإنترنت حظر الحجوزات في المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

ونشرت امنستي تقريرا بعنوان “الوجهة: الاحتلال”، اعتبرت فيه مواقع التأجير Airbnb و Booking.com و Expediaو TripAdvisor تقود السياحة إلى مستوطنات يعتبرها معظم العالم غير قانونية.

وكانت شركة Airbnb قد أعلنت في تشرين الثاني الماضي أنها ستزيل قوائم المستوطنات في الضفة الغربية لكنها لم تنفذ قرارها بعد حيث تقول الشركة إنها تعمل على تحديد “الحدود الدقيقة” للمناطق الخاضعة لهذه السياسة.

شاهد أيضاً

الجالية الفلسطينية في فلوريدا تقدم مساعدات للمتضررين من الاعصار “إيان”

باشرت الجالية الفلسطينية في ولاية فلوريدا، تقديم المساعدات للمتضررين من إعصار “ايان” الذي ضرب ولاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنان × واحد =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!