استشهاد محمد أبو جمعة من بلدة الطور

استشهد الشاب المقدسي محمد أسامة أبو جمعة 23 عاماً، من بلدة الطور، بعد اطلاق الرصاص باتجاهه في مستوطنة موديعين.

وادعت شرطة الاحتلال أن الشاب نفذ عملية طعن، كما أصيب البعض بغاز الفلفل.

عائلة الشاب أبو جمعة نفت رواية الاحتلال، وأكدت أن نجله كان برفقة أحد الأقارب وجرى مشادات كلامية بينه وبين مسؤوله بالعمل، وتم رش الغاز “لا نعلم مصدره”، بينما لا يوجد أي آلة حادة.

يتبع

شاهد أيضاً

إصابة عدد من طلبة تقوع بالاختناق جراء اطلاق الاحتلال قنابل الغاز في محيط مدرستهم

أصيب عدد من طلبة المدارس، اليوم الخميس، بحالات اختناق، جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي، قنابل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

6 + 9 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!