أبو شريف رباح يكتب: فلسطين بين نارين، نار الاحتلال ونار الانقسام

تمر القضية الفلسطينية في داخليا في أصعب مراحلها خاصة مع فوز حزب الليكود برئاسة نتنياهو وتيارات اليمين الإسرائيلية برئاسة المتطرف بن غفير، ووجود هذا الانقسام البغيض الذي يقسم ظهر الوطن والذي لا يستفيد منه سوى المحتل ودول تلعب بالورقة الفلسطينية لمصلحتها الخاصة وهنا يقع الشعب الفلسطيني وقضيته بين نارين نار الإحتلال الذي لا يريد سلام بل توسع وعدوان ونار الانقسام البغيض الذي يكبل القضية الفلسطينية خلفه، وعربيا تشهد القضية الفلسطينية حالة من تعاطف الشعوب العربية المطبعة وغير المطبعة، وهذا ما شاهدناه في مونديال قطر 2022 من خلال المحاولة الفاشلة لقنوات الإعلام العبري بإجراء مقابلات مع العديد من أبناء وطننا العربي في دولة قطر مما يؤكد أن الشعوب العربية لا تزال تقف الى جانب حق شعبنا في تقرير مصيره وتعتبر القضية الفلسطينية قضية العرب والمسلمين المركزية.

وعالميا شاهدنا التعاطف الدولي مع قضيتنا حيث ظهر هذا التعاطف من خلال مشجعي دول العالم الذين رفعوا علم فلسطين واعتمروا الكوفية الفلسطينية في مشهد يقول للفلسطينيين نحن معكم وإلى جانبكم لكن عليكم أن تتوحدوا، وهذا ان دل يدل على أن تلك الشعوب في قارات أوروبا واسيا وأمريكا وأفريقيا تدعم حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وإنهاء الإحتلال الإسرائيلي لارضه.

فقد شاهدت هذه الشعوب عربية كانت ام غربية عمليات القتل الممنهج التي يرتكبها جيش الإحتلال ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية عامة وفي نابلس وجنين خاصة، في استباحة للقانون الدولي الذي يحمي الشعوب التي تقع تحت الإحتلال.

فجيش الإحتلال الإسرائيلي يرتكب مجازر بحق الشعب الفلسطيني من خلال عملياته واقتحاماته اليومية واغتيالاته للشبان الفلسطينيين في محاولة يائسة لكسر إرادة الشعب الفلسطيني في تحقيق أهدافه الوطنية المتمثلة في إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة كاملة وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين.

من هنا ومع هذا التعاطف العربي والغربي مع قضيتنا العادلة يجب على شعبنا الفلسطيني بكل اطيافه السياسية في الوطن والشتات الضغط على من يقف عائقا بوجه عملية إنهاء الانقسام وكشفه أمام الشعب ومطالبته بالإسراع بتنفيذ مضمون اللقاءات والحوارات والاتفاقيات التي جرت في عدد من الدول العربية واخرها في جمهورية المليون ونصف مليون شهيد الجزائر الشقيقة، من أجل تعزز الصمود الأسطوري لشعب الجبارين، أمام آلة الإحتلال الإسرائيلي التي تقتل الشيوخ والأطفال وتغتال المقاومين الأبطال، وتعتقل الشعب الفلسطيني بأكمله في الضفة الغربية وقطاع غزة وتصادر أرضه وتقطع اشجاره وتهدم دوره وتشرده من أرضه من أجل توسيع المستوطنات، ولكي لا يبقى الإحتلال الإسرائيلي مستفردا بالشعب الفلسطيني، وينهش في أرضه، ومع هذا التضامن والتعاطف العربي والدولي يجب علينا كفلسطينيين العمل على إنهاء الانقسام اليوم قبل الغد، وأن نتوحد على موقف وبرنامج سياسي تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية في ظل التحديات الإسرائيلية القادمة خاصة مع مجيئ بنيامين نتنياهو بحكومة متطرفة معظم وزراءها من المستوطنين المتشددين وفي مقدمتهم المجرم “بن غفير” الذي سيعمل على تكريس الإحتلال وقضم الأراضي وتشريد اصحابها الفلسطينيين، وإقامة المزيد من البؤر الاستيطانية، والاستلاء على العقارات والمنازل الفلسطينية ومصادرتها خاصة في مدينة القدس وبالتالي إنهاء حل الدولتين حسب الاتفاقيات الدولية.

لذلك المطلوب منا كفلسطينيين إنهاء الانقسام الأسود الذي أصبح عقبة أمام الشعب الفلسطيني لتحقيق حلمه في الحرية والاستقلال، أمام المشهد الجديد في إسرائيل مع فوز الأحزاب والجماعات الدينية المتطرفة التى تركز اهتمامها على ابتلاع الضفة الغربية وتهويد القدس، وفرض سياسة الأمر الواقع في ظل انشغال العالم بالحرب الروسية الأوكرانية، وهنا يكمن التهديد المباشر لمشروع الشعب الفلسطيني في تحرير أرضه وحرية شعبه وفك أسر مقدساته واستقلال دولته وعودة لاجئيه.

نحن اليوم مطالبين بالوحدة الوطنية على برنامج سياسي واحد وقيادة واحدة وممثل واحد (منظمة التحرير الفلسطينية)، وعلى المجتمع الدولي ومؤسساته الإنسانية والقانونية عدم الكيل بمكيالين ففلسطين محتلة منذ ٧٤ عاما وأوكرانيا احتل البعض من اراضيها منذ أشهر وتم دعمها بالمال والسلاح، وعلى هذا المجتمع الخروح من حالة الصمت المطبق حيال فلسطين وما يتعرض له شعبها من مجازر وقتل واستباحة لمقدساته الإسلامية والمسيحية في مديني القدس والخليل وحصاره لمليوني فلسطيني في قطاع غزة.

وأخيراً على أمتنا العربية مساندة شعبنا وقيادته من خلال الضغط على الطرف الفلسطيني الذي يقف عائقا أمام استكمال الوحدة الوطنية الفلسطينية كذلك الضغط على الدول التي تدعم هذا الطرف لتبقي القضية الفلسطينية ورقة تفاوض في يدها، ونطالب اشقاءنا العرب تكثيف جهودهم من أجل تنفيذ قرارات الشرعية الدولية وانهاء الاحتلال الإسرائيلي ليتمكين الشعب العربي الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين إلى ديارهم.

الحقوق محفوظة المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا © 2023

أبرز عناوين نشرة القدس...

اعداد ومتابعة: راسم أحمد عبد الواحد ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ • الاحتلال يؤجل إخلاء وهدم قرية الخان الأحمر في القدس...

أبرز عناوين نشرة القدس ليوم الأربعاء 1-3-2023

اعداد ومتابعة: راسم أحمد عبد الواحد ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ • الاحتلال يؤجل إخلاء وهدم قرية الخان الأحمر في القدس لمدة 4 شهور ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ لليوم الثاني على التوالي: • اعتصام في قرية...

العليا الإسرائيلية لا تعنينا.. فالخان الأحمر مقاومة شعبية حتى النصر

كتب: موفّق مطر نعتقد أن نجاح مخطط منظومة الاحتلال الإسرائيلي بالاستيلاء على أرض قرية الخان الأحمر وتهجير سكانها، سيمهد سبيل حكومة الإرهاب والجريمة ضد الإنسانية...

حل الدولتين يعني قبل كل شيء إنهاء الاحتلال

كتب: باسم برهوم لا يستقيم أي حديث عن حل الدولتين مع استمرار الاحتلال الإسرائيلي والاستيطان، كما لا يمكن القبول بأن يصبح الحديث عن حل الدولتين...

توفيق الحوري.. وجهاد صالح

كتب: خالد مسمار منذ أيام قليلة غادرنا علمان من أعلام الكفاح الفلسطيني المعاصر.. الوطني اللبناني العروبي: الحاج توفيق الحوري.. وجهاد صالح المناضل والمقاتل في صفوف...

يعني التعليق على هذه المشاركة أنك توافق على شروط الخدمة . هذه اتفاقية مكتوبة يمكن سحبها عندما تعبر عن موافقتك على التفاعل مع أي جزء من هذا الموقع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاحتلال يعتقل 27 مواطنا من...

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، حملة اعتقالات واسعة، طالت 27 مواطنا من الضفة، غالبيتهم من رام الله. ففي رام...

الاحتلال يهدم منزلين في قرية...

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، منزلين في قرية دوما، جنوب نابلس، شمال الضفة الغربية. وأفاد رئيس المجلس القروي سليمان...

طائرات الاحتلال تقصف عدة مواقع...

قصفت طائرات الاحتلال الحربية، فجر اليوم الخميس، عدة مواقع في قطاع غزة. وأفاد مراسل "وفا" بأن طائرات الاحتلال استهدفت بثلاثة...

استمرارا لسياسة التضييق عليهم: بن...

"الأسرى": إغلاق المخابز عمل يثبت تجرد الاحتلال من المبادئ الأخلاقية والإنسانية يواصل وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتطرف إيتمار بن غفير،...
spot_img

هل التزمت إسرائيل برؤية بايدن للتسوية سيد بلينكن؟

كتب: رمزي عودة الجميع يتذكر تصريحات السيد "بلينكن" وزير الخارجية الأميركي في فندق أومني شورهام في العاصمة الأميركية واشنطن في مؤتمر "جي ستريت" الذي عقد...

المواجهة وتخليد شهداء جنين يكون بإعلان 2023 عام فلسطين فورا

كتب: الكاتب والمحلل السياسي: رامي الشاعر قبل أيام من اليوم العالمي لإحياء ذكرى الهولوكوست (27 يناير)، يبدو أن قوات الاحتلال قررت أن تحتفل به على...

معالي «السيئ» الوزير! كتب عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” د. صبري صيدم

أن تعّين شخصاً مداناً في حكومة ما، فإن خطوة كهذه إنما تضع مصداقية الحكومة تلك في دائرة الانتقاد المباشر. وأن تعين أربعة وزراء مدانين...

القدس وأهلها يستحقون منا الكثير

كتب: أبو شريف رباح بعد قرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس بإصدر قرار جمع التبرعات من مشتركي خدمات الاتصالات في فلسطين، بحيث تتم المساهمة بشيكل واحد،...

“الخان الاحمر” .. للمشهد الفلسطيني من جديد

عادت قضية تهجير سكان الخان الاحمر الواقعة شرقي مدينة القدس المحلتة، الى واجهة المشهد الفلسطيني من جديد ، بعد مطالبة وزير الامن القومي في...

الوجود المسيحي في الأرض المقدسة مُهدد

كتب: ميلاني ماكدونا- مجلة الهيرولد الكاثوليكي مسيحيو القدس - المدينة التي تقع في مركز العالم على خرائط العصور الوسطى - هم الآن جزء ضئيل من...
المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا
error: Content is protected !!